خالد صلاح

ألمانيا تستعيد 5 لوحات فنية سرقت عام 1979.. اعرف الحكاية

الأربعاء، 22 يناير 2020 06:00 ص
  ألمانيا تستعيد 5 لوحات فنية سرقت عام 1979.. اعرف الحكاية استعادة 5 لوحات فنية مسروقة
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى يوم 30 سبتمبر 2019، انطلقت سيارة بداخلها 5 لوحات فنية لرواد الفن التشكيلى إلى مختبر "راتجن" لبحوث المتاحف الحكومية بألمانيا، للكشف عن أصلية اللوحات فى سرية تامة، وكان فى انتظار اللوحات خمسة من أساتذة الجامعات القدامى ليبحثوا فى أصلية اللوحات الخمسة التى سرقت عام 1979 من قصر "شلوس فريدنشتاين" والتى تعد أكبر سرقة فن بألمانيا الشرقية، جاء ذلك بحسب ما ذكر موقع theartnewspaper.

gotha01

تصور اللوحة الأولى "سانت كاترين" رسمها الفنان هانز هولباين عام 1510، وكانت كاترين تردى ثوب أبيض وعنقها مزين بالذهب وشعرها متدفق عبر كتفيها ممسكة بعجلة مسننة، وعلى ما يبدو أن "كاترين" تعرضت للتعذيب.

gotha02

 وتأتى اللوحة الثانية تصور رجل غير معروف يرتدى قبعة سوداء كبيرة وقلادة بيضاء ويبتسم للفنان فرانس هالس الذى يعد رسام العصر الذهبى الهولندى رسمها عام 1535، وبالنسبة إلى اللوحة الثالث  تصور منظر ريفى وعربات المزارعين والأبقار للفنان يان بروغيل الأكبر، واللوحة الرابعة تصور أنتونى فان دايك الذاتية مع عباد الشمس من قبل أحد الفنانين المعاصريين،  واللوحة الخامسة ترجع إلى القرن السابع عشر لرجل مسن نسبت  إلى  الفنان فرديناند بول.

gotha3

قال توبياس فايفر - هيلك ، مدير مؤسسة شلوس فريدنشتاين، إن سرقة اللوحات عام 1979 صدمت شعب ألمانيا، وتم استجواب أكثر من 1000 شخص، ولم يتم استردادها أبدًا ولكنها ظهر في منتصف الثمانينيات من القرن الماضى وتم تهريبهم عبر ما الحدود الأكثر تحصينا في العالم إلى ألمانيا الغربية.

 

وبعد مرور 40 عامًا على السرقة، بدأ "كنوت كروش" ، عمدة مدينة جوثا، فى تلقى مكالمة من محام يقول أنه لدية اللوحات الخمس التى سرقت فى الماضى.

 

 وأوضح المحامى الذى لم يتم الكشف عنه، أن اللوحات مملوكة لوالدهم الذى حصل على اللوحات فى مقابل مساعدته لبعض من الأشخاص لمغادرة ألمانيا الشرقية الشيوعية.

 

 للتأكد من أصلية اللوحات قام مختبر راتجن للأبحاث، فى بحث اللوحات  لمدة ثلاث أشهر وتم التأكد بأنها أصلية، ومن هنا وقع الأشخاص الذين يحملون اللوحات اتفاقية مع مؤسسة شلوس فريدنشتاين.

 

 وأوضح مكتب التحقيقات الفيدرالى فى برلين، أن هوية اللصوص الأصليين لا تزال غير معروفة،

 

ولكن من اليوم وحتى 26 يناير ، سيتم عرض اللوحات الخمس في شلوس فريدنشتاين في جوثا ، أكبر قلعة باروكية مبكرة في ألمانيا. بعد ذلك ، سيتم ترميمهم استعدادًا لمعرض شامل حول  الأعمال الفنية المسروقة عام 2021.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة