خالد صلاح

"البحوث الزراعية" خلط دقيق الذرة الشامية لرغيف الخبز يحد من استيراد القمح

الأربعاء، 22 يناير 2020 11:05 ص
"البحوث الزراعية" خلط دقيق الذرة الشامية لرغيف الخبز يحد من استيراد القمح دقيق
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالبت دراسة علمية أصدرها معهد بحوث المحاصيل الحقلية بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، بالاستفادة من دقيق الذرة الشامية في صناعة رغيف الخبز، سواء منفردا أو مخلوطا مع دقيق القمح للحد من إستيراد القمح وتوفير العملة الصعبة.

وأوضح، أن حبوب الذرة الشامية تعتبر غذاء متكامل للإنسان، لاحتوائه على نسب منخفضة من الأحماض الأمينية الرئيسية وهي الليسين والتربتوفان.

وأوضحت دراسة  المحاصيل الحقلية، أنه يمكن الإستفادة من صناعة رغيف الخبز من دقيق الذرة منفردا كما هو الحال في بعض دول أمريكا اللاتينية والدول الأفريقية أو مخلوطا مع دقيق القمح كما فى الريف المصرى بالإضافة إلي 10 فوائد تصنيعية آخرى، مشددة على أهمية الذرة الشامية في صناعة المخبوزات مثل (الفطائر والبسكويت) والحلويات، فضلا عن إستخدام دقيق الذرة فى إعداد بعض الوجبات الخفيفة Snacks مثل رقائق الذرة Corn Flakes.

وأشارت دراسة معهد بحوث المحاصيل، إلي أن الاستخدامات الصناعية للذرة الرفيعة تتنوع بعدد المنتجات والأطعمة وخاصة  في الدول الصناعية التي يدخل الذرة كمكون فيها بصورة مباشرة أو غير مباشرة يصل إلى أكثر من 1000 نوعا منها استخراج الزيت من جنين الحبوب حيث  يوجد 96% تقريبا من زيت حبوب الذرة بالجنين ، موضحة أن  تحديد كمية الزيت الناتجه من جنين حبوب الذرة تتوقف علي عنصرين مهمين هما حجم الجنين ونسبة الزيت في الجنين،  ويعتبر زيت الذرة من الزيوت الصحية من الناحية الغذائية نظرا لاحتوائه على نسب عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة.

ولفتت الدراسة إلي أن إنتاج مصر من زيت الذرة يتراوح ما بين 20-25 ألف طن سنويا بينما إجمالي إنتاج الزيوت النباتية مجتمعة يتراوح ما بين 70-90 ألف طن سنويا، بينما يتجاوز الإستهلاك المحلي 1,5 مليون طن سنويا وقد نتج عن ذلك وجود فجوة زيتية كبيرة بلغت 95% تحتاج لحلول جذرية غير تقليدية. لذلك يجب أن تركز السياسة الزراعية للدوله على تشجيع زراعة المحاصيل الزيتية.

وأوضحت الدراسة إن نواتج استخراج الزيت من الحبوب تستخدم فى صناعة علف الكسب، وهو غني فى قيمته الغذائية نظرا لإحتوائه على نسبة عالية من البروتين مقارنة ببعض الأعلاف الأخرى، واستخراج سكر الذرة الدكستروز والعسل الأسود والمولاس ، وإستخراج الكحول والذي يدخل في صناعة المشروبات الكحولية والمشروبات الغازية والعطور ويدخل الدكسترين المستخلص من الحبوب وكذلك زيت الذرة في صناعة أنواع معينة من الصابون.

 

 

 



 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة