خالد صلاح

الرئيسة التنفيذية لهونج كونج: الحكومة ملتزمة بمنع تفشى فيروس كورونا

الخميس، 23 يناير 2020 07:53 ص
الرئيسة التنفيذية لهونج كونج: الحكومة ملتزمة بمنع تفشى فيروس كورونا الرئيسة التنفيذية لهونج كونج "كاري لام"
أ ش أ ووكالات الأنباء

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الرئيسة التنفيذية لهونج كونج "كاري لام" إن حكومتها ملتزمة بالعمل من أجل منع تفشي فيروس كورونا في البلاد.وأضافت لام - في مقابلة خاصة أجرتها مع قناة (سي إن إن) الأمريكية على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في مدينة "دافوس" السويسرية أذاعتها اليوم الخميس ، أن السلطات الصحية في هونج كونج أعلنت أول حالة يشتبه في إصابتها بفيروس كورونا وهي لمسافر قادم من مدينة "ووهان" الصينية.

وأشارت لام إلى أنها طالبت السلطات الصحية في هونج كونج بأن تكون على أهبة الاستعداد لأن التدفق السريع للأشخاص عبر الحدود يجعل هونج كونج عرضة للخطر.

يشار إلى أن فيروس كورونا يمكن أن يصيب الحيوانات والبشر، ويسبب مجموعة من الأمراض التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة وأخرى شديدة مثل تلك الناجمة عن المتلازمة التنفسية الحادة (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس).

من جهة اخرى، ذكر التلفزيون الرسمي الصيني ، صباح اليوم الخميس ، أن الصين أكدت ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد إلى 571 حالة.وبلغ عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس 17 حالة بحلول نهاية أمس الأربعاء وجميعها في إقليم هوبي بوسط البلاد.

وكانت لجنة الصحة الوطنية بالصين، قالت أمس الأربعاء، إنه تأكد إصابة 440 شخصا بفيروس كورونا الجديد في 13 إقليما بالصين حتى أول أمس، الثلاثاء، وإن عدد الوفيات بلغ 9 حالات وثمة أدلة على انتقال العدوى التي تصيب الجهاز التنفسى من مريض إلى آخر.

وكان قد أُعلن في وقت سابق أن العدد الإجمالي يزيد على 300، وقال لي بن ، نائب وزير اللجنة ، لوسائل الإعلام إنه لن يسمح بدخول الماشية الحية مدينة ووهان بوسط الصين والتي ظهر فيها الفيروس.

كان طارق جساريفيتش ، المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، قال أن المنظمة الدولية لا تجد حتى الآن أية دواعي لفرض قيود على السفر أو التجارة مع المناطق المضارة بفيروس كورونا الجديد والذى بدأ ظهوره في ووهان بالصين وانتشر إلى تايلاند وكوريا واليابان خلال الأيام الأخيرة.

وأعلن المتحدث - في مؤتمر صحفى فى جنيف الثلاثاء، أن لجنة الطوارئ ستنعقد غدا في جنيف بدعوة من مدير عام المنظمة الدولية لإسداء المشورة إليه فيما إذا كان الوضع يشكل حالة طوارئ صحية ذات اهتمام دولي وما هي التوصيات التي ينبغي وضعها.

وقال المتحدث إن هناك 278 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس الجديد في جميع أنحاء العالم وتم الإبلاغ عنها رسميا في الصين، وحالتين في تايلاند، وحالة واحدة في اليابان وحالة في جمهورية كوريا، إضافة إلى الإبلاغ عن ست حالات وفاة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة