خالد صلاح

أمريكا اللاتينية تصفع "حزب الله".. تعرف على الدول المصنفة للتنظيم كإرهابى

الجمعة، 24 يناير 2020 06:10 م
أمريكا اللاتينية تصفع "حزب الله".. تعرف على الدول المصنفة للتنظيم كإرهابى زعيم حزب الله
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت الضغوط التى تمارس على تنظيم "حزب الله" اللبنانى تتزايد بشكل ملحوظ، لا سيما فى دول أمريكا اللاتينية، حيث توالت بعض الدول على تصنيف حزب الله كـ"تنظيم إرهابى"، إذ صنفت الأرجنتين "أكبر دول أمريكا اللاتينية" حزب الله كإرهابى، وتبعتها باراجواى والبرازيل وجواتيمالا وهندوراس.

 

الأرجنتين

وصنف الرئيس موريسيو ماكرى، حزب الله رسميا على أنه منظمة إرهابية، حيث أنه متهم بالضلوع فى هجومين سابقين وكان مسئولا عن زرع قنبلة أودت بححياة 85 شخصا وإصابة 300 آخرين، والثانى استهدف السفارة الإسرائيلية فى بوينوس آيريس 1992 وتسبب فى مقتل 29 شخصا، حسبما قالت صحيفة "انفوباى" الأرجنتينة.

وبموجب المرسوم الرئاسى الذى تم فيه تصنيف التنظيم على أنه منظمة إرهابية ، قالت السلطات إن حزب الله يواصل تهديده للأمن وسلامة النظام الاقتصادى والمالى للأرجنتين.

وتعتبر الأرجنتين أول بلد يتخذ هذا النوع من الإجراءات والذى اعتبر بمثابة حافز بالفعل للبلدان الآخرى التى شهدت زيادة للوجود الإرهابى داخل حدودها.

باراجواى

اتبعت باراجواى خطى الأرجنتين ووصفت حزب الله بمنظمة إرهابية، وقال رئيس باراجواى ماريو ابدو بينيتيز إن بلاده تتخذ نفس الخطوة لدعم الحرب العالمية ضد الإرهاب.

وأثنت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان وزير خارجيتها، مايك بومبيو، على خطوة باراجواى، مؤكداً أن هذه الخطوة ستساعد فى قطع قدرة هذه الجماعات على التخطيط لهجمات إرهابية وجمع الأموال فى جميع أنحاء العالم، بما فى ذلك نصف الكرة الغربى.

فنزويلا

فى الوقت الذى يسمح فيه الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو  بوجود علاقات مع حزب الله،أعلن رئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية ، خوان جوايدو، أن بلاده صنفت حزب الله على أنه تنظيم إرهابى، وبالتالى كسر موقف مادورو، حسبما قالت  صحيفة "كلارين" الأرجنتينة.

البرازيل

تعتبر البرازيل من البلدان التى تفكر فى اتخاذ القرار، وأشارت مصادر دبلوماسية إلى أن البرازيل بدأت بمراجعة جدية لإدراج التنظيم اللبنانى على قوائم الإرهاب، وحظر نشاطه فى البلاد ومصادرة أمواله وممتلكاته واعتقال عناصره.

وبحسب المصادر، فإن السلطات البرازيلية كانت قد اعتقلت سابقاً على أسعد أحمد بركات، والذى  يعد أحد كبار ممولى التنظيم ، فى إشارة واضحة إلى المسار التصعيدى تجاه إيران وحلفائها، لاسيما بعد التغير السياسى الكبير الذي شهدته البرازيل بوصول المرشح الأقرب إلى الولايات المتحدة بعد عقود من سيطرة الأحزاب اليسارية المناهضة لأمريكا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة