خالد صلاح

محمود دياب

الشعب المصري تعلم الدرس

الجمعة، 24 يناير 2020 02:07 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحاول خفافيش الظلام وبائعي أوطانهم المحاولة مرة اخري وعودة الكرة لدمار وخراب مصر مثل ما حدث وقاموا به عام 2011، واهمين أن الشعب المصري الأصيل والواعي الذي ذاق مرارة وويلات الفوضى سوف يستجيب لنباحهم ونعيقهم وسمومهم التي ينفثونها، من خلال قنواتهم المأجورة بدعوة المواطنين للخروج غدا وهو يوم 25 يناير محاولين تعكير الصفو على احتفالات مصر بعيد الشرطة الذي هو عيدا قوميا نحتفل به بهذا الجهاز العظيم الذي يحمي الوطن ويصون مقدراته 

ألا يعلم هؤلاء الخونة أن الشعب المصري قد تعلم الدرس بعد ان عاني وشاهد ولمس ورأى بأم عينيه انهار الدماء التي أسيلت من جراء الفوضى والارواح التي ازهقت والخراب الذي حدث والدمار الذي لحق بكل شئ في مصر من جراء الفوضى التي حدثت بداية من عام 2011 وتبعاتها ولا يلدغ المؤمن من جحر مرتين حتى تقلد الرئيس عبد الفتاح السيسي مقاليد الحكم وصحح المسار وانتشل الوطن من جب الخراب إلى نهضة اقتصادية وتنموية وعمرانية غير مسبوقة شهد بها القاصي والداني 

وليعلم الشعب المصري أن هؤلاء الجرذان الهاربة في قطر وتركيا لا يحفلون بمصر وأهلها ولكن هم با ئعوا شرفهم وانتماءاتهم  مقابل الدولار واليورو وهم ينفذون أجندة خارجية تآمرية ضد مصر ويحاولون هدم مؤسسات الدولة ومنها الجيش والشرطة وسوف يرد الله كيدهم في نحورهم ويحفظ مصر واهلها من كل شر وستظل قوية وعزيزة مهما تكالب الكلاب عليها علي مر السنين وسنحتفل جميعا غدا بعيد الشرطة حامية الحمي وحارسة الامان لكل أفراد الشعب المصري.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة