خالد صلاح

الهجرة الدولية: اقتراب أعداد المهاجرين غير الشرعيين لـ"الصفر" بفضل الجهود المصرية

الجمعة، 24 يناير 2020 03:00 ص
الهجرة الدولية: اقتراب أعداد المهاجرين غير الشرعيين لـ"الصفر" بفضل الجهود المصرية هجرة غير شرعية
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد لوران دى بويك رئيس مكتب منظمة الهجرة الدولية بالقاهرة، أن مبادرة مراكب النجاة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى مبادرة هامة للغاية، وهدفها ليس فقط توعية الشباب المصرى بمخاطر الهجرة غير الشرعية وإنما أيضًا توفير البدائل وفرص العمل الآمنة.

وأشار رئيس مكتب منظمة الهجرة الدولية بالقاهرة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن المنظمة تعمل مع الحكومة المصرية من خلال شراكات على مختلف النواحى والعمل على توفير بدائل أمنة لحماية الشباب من التهريب وسماسرة الاتجار بالبشر ومساعدة الحكومة المصرية فى تغليظ العقوبات على هؤلاء، قائلاً: "من المهم أننا بس مش نتكلم مع الشباب عن مخاطر الهجرة غير الشرعية ولكن من المهم أيضًا أن نتحدث معهم ونوفر لهم البدائل الأمنة".

وكشف رئيس مكتب منظمة الهجرة الدولية بالقاهرة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن المنظمة تحرص دائمًا على إجراء الدراسات حول الأسباب التى تدفع الشباب للهجرة غير الشرعية، لافتًا إلى أنه قبل عام 2016 كان هناك الآلاف من الشباب تخرج بطريقة غير شرعية، ولكن فى الفترة الأخيرة وصل هذا الرقم للصفر بفضل جهود الحكومة المصرية.

وكان وزراء الدولة للهجرة وشئون المصريين فى الخارج السفيرة نبيلة مكرم والقوى العاملة محمد سعفان والتضامن الاجتماعى نيفين القباج، أطلقوا مؤخرًا المحطة الثانية من المبادرة الرئاسية مراكب النجاة، وذلك بمجمع دمنهور الثقافى محافظة البحيرة، للتوعية بخطورة الهجرة غير الشرعية.

وتستهدف المبادرة 11 من محافظات الجمهورية الأكثر تصديرًا لظاهرة الهجرة غير الشرعية، لتقديم البدائل الملائمة وإتاحتها أمام الشباب حتى يتم التعامل مع الظاهرة من كافة الجوانب، وذلك بحضور المحافظ اللواء هشام آمنة ولوران دى بوكمدير مكتب منظمة الهجرة الدولية بالقاهرة والدكتورة أمل زكريا قطب عضو مجلس النواب مقررة المجلس القومى للطفولة والأمومة والمهندسة زكية رشاد مقررة المجلس القومى للمرأة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة