خالد صلاح

تعرف على دعاء موت الغفلة بعد الوفاة المفاجئة للكاتب محمد حسن خليفة

الجمعة، 24 يناير 2020 01:47 ص
تعرف على دعاء موت الغفلة بعد الوفاة المفاجئة للكاتب محمد حسن خليفة جثة
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

موت الفجأة أو موت الغفلة قد يأتى للإنسان فى أى وقت مهما بلغ من منزلة فى الحياة الدنيا، وكل نفس ذائقة الموت لا محالة، ويأتى موت الغفلة بدون مقدمات بدون أى يتعب الإنسان أو يواجه الأمراض أو يشعر بأنه قد قرب أن يفارق الحياة، ويأتى موت الفجأة فى أى سن وأى وقت ومكان.

ولدعاء الاستعاذة من موت الفجأة للشباب وكبار السن أهمية كبيرة، لأنه يجعل الإنسان محصنًا محاطًا بالملائكة، لما للدعاء وذكر الله ما يجعل الشخص محصنًا ومحفوظًا باسم الله وذكره، والدعاء والاستغاثة من موت الفجأة والدعاء بحسن الخاتمة من أفضل الأدعية التى تقال قبل النوم.

والدعاء المأثور للاستعاذة من موت الفجاءة أن النبى صلّى الله عليه وسلم كان يدعو به فيقول: عنْ عبد اللّه بن عُمر رضى الله عنهما قال: كان منْ دُعاء رسُول اللّه صلّى اللّهُ عليْه وسلّم: (اللّهُمّ إنّى أعُوذُ بك منْ زوال نعْمتك، وتحوُّل عافيتك، وفُجاءة نقْمتك، وجميع سخطك).

وكان قد توفى، أمس، الكاتب محمد حسن خليفة، أثناء وجوده فى معرض الكتاب بدورته الـ51 التى افتتحت الخميس أول أيامه للجمهور.

وقال إسلام أحمد صاحب دار تبارك التى طبعت المجموعة قصصية بعنوان "إعلان عن قلب وحيد"، إن محمد حسن خليفة حضر صباح اليوم لرؤية مجموعته القصصية، وبعد ذلك شعر بالتعب وتوقفت عضلة القلب وحاولنا إنقاذه ونقله إلى أقرب مستشفى لكنه توفى.

وأضاف الشاعر أحمد عايد، أن محمد حسن خليفة بعدما غادر دار تبارك سار إلى أروقة معرض الكتاب لكنه سقط مغشياً عليه أمام "هيئة قصور الثقافة".

والكاتب محمد حسن خليفة صدر له هذا العام بمعرض الكتاب مجموعة قصصية بعنوان «إعلان عن قلب وحيد»، وكان يكتب مقالات فى عدة صحف عربية فى الثقافة والفن والأدب والشأن المصرى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة