خالد صلاح

محافظ القليوبية يتفقد مشروعات مدينة شبين القناطر للوقوف على نسبة التنفيذ

الجمعة، 24 يناير 2020 01:54 م
محافظ القليوبية يتفقد مشروعات مدينة شبين القناطر للوقوف على نسبة التنفيذ جانب من الجولة
القليوبية إبراهيم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قام اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، بجولة لمدينة شبين القناطر لمتابعة عدد من المشروعات الجاري تنفيذها، وذلك في إطار خطته لمتابعة المشروعات للوقوف على نسب التنفيذ وتذليل المعوقات التى تعترض تسليم تلك المشروعات والالتقاء بالمواطنين والتعرف على مشاكلهم بحضور الجهاز التنفيذي، لتسهيل حلها بشكل فوري.

 ورافق المحافظ في جولته اليوم كل من سمير صبحي وعبد العزيز الصفتي أعضاء مجلس النواب، وطه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم، والدكتور حمدى الطباخ وكيل وزارة الصحة، والمهندسة هالة شندي مدير عام الأبنية التعليمية، والمهندس خالد عبد العزيز رئيس الجهاز التنفيذي، وغريب عارف رئيس مدينة شبين القناطر.

وبدأ المحافظ الجولة بتفقد مستشفى الشاملة بشبين القناطر وذلك لمتابعة أعمال التطوير والخدمات الصحية ومدي انتظام العمل بالمستشفي وتقديم الخدمات الطبية للمواطنين، حيث تفقد قسم الاستقبال والطوارئ والعيادات الخارجية والأقسام الداخلية بالمستشفي، كما تفقد قسم الغسيل الكلوي والعناية المركزة وقسم الآشعة المزود بأحدث جهاز للآشعة المقطعية علي مستوي مستشفيات المحافظة، كما تفقد المحافظ أيضا بنك الدم الذي تم تطويره بالجهود الذاتية، وخلال الجولة تحدث المحافظ إلي المرضي واستمع لمشاكلهم كما اطمأن علي وجود الأدوية والمستلزمات الطبية ووجه بحسن معاملة المرضي والعمل علي راحتهم.

وفي إطار خطة المحافظة للتخفيف من الكثافة الطلابية في الفصول والعمل على إنشاء مدارس جديده تستوعب عدد أكبر من الطلاب وذلك بالتنسيق مع الأجهزة المعنية، تابع المحافظ الجولة بتفقد مدرسة أبو بكر الصديق بشبين القناطر (جديد 10 فصول بتكلفة 3 مليون جنيه)، ووجه المحافظ الالتزام بالمواعيد المحددة لتسليم المدارس وإدخالها حيز الخدمة خلال العام الدراسي المقبل.

كما تفقد المحافظ، مشروع الأعمال الكهروميكانيكية لتوسعات محطة معالجة شبين القناطر بطاقة 65 الف م3/يوم بتكلفة 470 مليون جنيه، ويخدم مركز شبين القناطر - الإسكان الاجتماعي سجن أبو زعبل - وعرب العليقات - عزبة سسل - طحانوب - وقري أخرى متوقعة بمركز شبين القناطر، وتم تنفيذ الأعمال المدنية بنسبة 95 %، وخلال الجولة كلف المحافظ الجهاز التنفيذي بالالتزام بالمواعيد المحددة لتسليم المحطة نظرا لأهمية المحطة فى حل مشكله الصرف الصحي في أكثر من 10 قري والعزب التابعة لها.

واختتم المحافظ، الجولة بتفقد مشروع الصرف الصحى لعرب جهينة والصوالحة "مأخذ ترعة الإسماعيلية بتكلفة 65 مليون جنيه وموعد تسليمه فى يونيو 2020"، مشيرا إلى أنه سيقوم بالمتابعة الدورية لتذليل أية عقبات تعترض المشروع.

 كما ناقش اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، دراسة هيئة التخطيط العمراني للمخطط الإستراتيجي لمركز ومدينة بنها من خلال عرض رؤية تنموية وعمرانية شاملة في ضوء إستغلال الإمكانيات المتاحة للوصول الي خطة طموحة تستهدف النهوض بكافة الخدمات والمشروعات بمركز ومدينة بنها بما يتناسب مع الأوضاع الراهنة والربط بين موازنة الدولة وما نهدف الى تحقيقه من خدمات علي مستوي المدينة.

وحضر الإجتماع كل من الدكتورة إيمان ريان نائب المحافظ، والدكتور عواد أحمد السكرتير العام، والمهندسة سلوي عبد الوهاب نائب رئيس هيئة التخطيط العمراني، ورئيس مدينة بنها، ومدير التخطيط العمرانى ومدير الشئون الهندسية بالمحافظة، ومديري التنظيم والشئون الهندسية بمجلس مدينة بنها والمكتب الفنى وعدد من الإدارات المعنية.

وأكد المحافظ، أهمية هذه المخططات فى تلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لجميع أهالى مدن المحافظة وقراها فى كافة المجالات التنموية والخدمية، وهو الذى سيساهم بدوره فى تنمية الاقتصاد والتنمية العمرانية لمركز ومدينة بنها، وخاصة فى ظل توفير هذه المخططات للقواعد العامة أمام الوحدات المحلية للاستعانة بها فى تطبيق القوانين والضوابط المنظمة تجاه المخالفين والمتعدين على أملاك الدولة، بالإضافة إلى توفير بيئة مخططة ورسمية للامتداد العمرانى للمدن تجنباً للبناء العشوائى غير الرسمى الذى يؤثر على تحقيق التنمية المنشودة.

ووجه المحافظ، رئيس مركز ومدينة بنها بضرورة تقديم كافة أوجه الدعم والمستندات المطلوبة لتسهيل عمل اللجان المشكلة لبدء عمل المسوحات اللازمة لتنفيذ المخطط المقترح ورفع تقرير كامل لجميع الخدمات والإمكانيات المتاحة بمركز ومدينة بنها، والتعرف على كافة احتياجات الأهالى وأهم المشكلات التى تواجههم ووضع تصور للحلول المناسبة لها من خلال إعداد مخططات تنموية متكاملة لكافة الجوانب العمرانية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية بالمدينة.

وأكدت نائب رئيس هيئة التخطيط العمراني، أن تلك الجهود تأتي في إطار المخطط الاستراتيجي القومي لرؤية مصر (2052)، وما يتطلبه من تفعيل جميع قطاعات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية، لتحقيق الاستفادة الكاملة للمقومات الكامنة في كل قطاع منها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة