خالد صلاح

خوف فى إيران من كورونا.. وصحيفة: الفيروس الغامض قريب منا

السبت، 25 يناير 2020 03:23 م
خوف فى إيران من كورونا.. وصحيفة: الفيروس الغامض قريب منا كورونا
كتبت: إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وصفت صحيفة افتاب يزد الإيرانية الاصلاحية، فيروس كرونا بالفيروس الغامض القريب جدا من إيران.ونقلت عن مساعد وزير الصحة الإيرانية عليرضا رئيسي، قول "هذا المرض يمكن التنبؤ به، لكن لا يمكن القول أنه يمكننا الوقاية منه بنسبة 100%، لاسيما أنه لا يوجد حتى أمصال له يمكن حقنها".

وأضاف "وزارة الصحة الإيرانية استعدت باجراءات وقائية للحيلولة دون دخول هذا المرض البلاد وابلغت الجامعات التابعة لها، كما تم تدريب كوادر من  وزارة الصحة ومتخصصين".

وتابع: لم يتم الكشف عن أى حالة اصابة على مستوى البلاد حتى الآن، لكن ينبغى الاستعداد، والتعريف بأعراض هذا المرض، لافتا إلى أن أعراضه تشبه أعراض الأنفلوانزا لكن الفيروس يتسبب فى ضيق تنفس شديد وارتفاع شديد فى درجات حرارة المصاب ووهن وألم شديد بالجسم".

وقال إن هناك فروق مختلفة فى مكافحة العدوى على مستوى الجامعات التابعة للوزارة أعلنت جهوزيتها وتم التنسيق فيما بينها، وتم إعطاء التحذيرات".

وحول مخاوف دخول هذا المرض لإيران عبر الحدود الأفغانية، قال المسئول الإيرانى "تم التأكيد على حراس ومسئولى المنافذ الحدودية التدقيق فى عبور ومرور الأشخاص، والحيلولة دون عملية تهريب الأشخاص والهجرة غير شرعية عبر الحدود".

وكشفت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الأربعاء، انتقال فيروس "كورونا" الصيني، إلى داخل إيران، مشيرة إلى أنه تم اتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة في البلاد.

وفى السابق، قال حسيم عرفاني مسؤول بوزارة الصحة الإيرانية، إن "منظمة الصحة العالمية لم تعلن حتى الآن، أن "كورونا" يمثل أزمة صحية دولية، لكننا بطبيعة الحال اتخذنا الإجراءات المطلوبة وأجرينا المراسلات مع مطار الإمام الخميني الدولي وجامعة طهران للعلوم الطبية، المسؤولة عن المركز الطبي لمراقبة الحدود في هذا المطار".

ولفت عرفاني إلى أنه "تم التنسيق مع باقي المنافذ الحدودية لتقديم معلومات للمواطنين المسافرين إلى الصين وجنوب شرق آسيا، عن المرض وطرق نقله والوقاية منه عند المغادرة".

وكان تفشى الفيروس القاتل في 13 دولة حول العالم، فبعد تسجيل حالتي إصابة بفيروس كورونا الجديد، الذي ظهر أولا في مدينة ووهان الصينية، بفرنسا، ثم ظهور أول حالة في نيبال، فقد أصبح عدد الدول التي ضربها هذا الوباء القاتل 13 دولة.

والدول التي حل بها هذا الفيرس بعد الصين، دولة نشأته، هي: اليابان، وكوريا الجنوبية، وتايوان، وتايلاند، والولايات المتحدة، وهونج كونج، وسنغافورة، وماكاو، وفيتنام، ونيبال، وفرنسا، وأستراليا، وعلى الرغم من انتشاره تقريبا في جميع قارات العالم، إلا أن منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه من المبكر جدًا اعتبار فيروس كورونا المستجد الذي ظهر في الصين وبدأ بالانتشار في العالم حالة طوارئ صحية عامة على نطاق دولى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة