خالد صلاح

رئيس جنايات الزقازيق لصيدلى يتاجر بالمخدرات: أنت سبب الداء

الثلاثاء، 28 يناير 2020 01:31 م
رئيس جنايات الزقازيق لصيدلى يتاجر بالمخدرات: أنت سبب الداء هيئة المحكمة
الشرقية - فتحية الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، صيدلى، لاتجاره فى العقاقير المخدرة، بالحبس مع الشغل لمدة سنة واحدة وتغريمه 10 آلاف جنيه عما أسند إليه ومصادرة العقار المخدرة، وأمرت بوقف تنفيذ الحكم المقضى به لمدة 3 سنوات تبدأ من تاريخ اليوم إيقافا شاملا، صدر الحكم برئاسة المستشار سامى عبد الحليم غنيم، وعضوية المستشارين وليد مهدى، ومحمد بدة، وسكرتارية خالد إسماعيل.

تعود أحداث القضية رقم 3688 لسنة 2019 جنايات قسم القرين، والمقيدة برقم 2856 لسنة 2019، ليوم 19 لشهر نوفمبر، عندما تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارا من العميد عمرو روؤف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ضبط " أ ع أ " 28 صيدلى مقيم محافظة الشرقية، لاتجاره فى العقاقير المخدرة عقار الترمادول، وقررت النيابة العامة بجنوب الشرقية، برئاسة المستشار الدكتور أحمد التهامي، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، إحالته لمحكمة الجنايات.

وأثناء النطق بالحكم، وجه رئيس محكمة الجنايات رسالة للصيدلى قائلا له: "تعلمت وأصبحت صيدلي، لكن أنت من تجلب الداء، وربنا أعطاك نعمة لكى تعطى الدواء لمعالجة الداء فبدل من ذلك أصبحت تبيع الداء نفسه، وأنا حزين لهذا، وراعيت مستقبلك الوظيفى وراعيت أنها السابقة الأولى لك، والمحكمة راعت ظروف سنك والخبرة الضعيفة، وهذا الحكم لابد أن يكون عبرة لك وتتعلم منه".

وكانت عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، في جلستها المنعقدة، منذ قليل، محاميان بالسجن 20 سنة لكل منهما، لقيامهما بتزوير محررات رسمية وإيصالات أمانة بقصد استخدامها في إحدى القضايا، وتزوير إيصال أمانة بسبب خلافات بين أحدهما وآخر، صدر الحكم برئاسة المستشار مختار ماضي، رئيس محكمة جنايات الزقازيق، وعضوية المستشارين علي أحمد رجب، وعلاء  سمير حسن، وسكرتارية نبيل شكرى.

تعود أحداث القضية رقم 16762 لسنة 2017، جنايات مركز شرطة فاقوس، عندما تلقي مدير أمن الشرقية، إخطاراً من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من " ح ر م" عامل، مقيم بدائرة مركز فاقوس، يتهم فيه كلا من: "م ح ع ال " 56 سنة، محامي، مقيم بالقرين، و "أ م ع" 24 سنة، مقيم بفاقوس، محامي، بتزوير غيصال آمانة ونسبه زورًا له بسبب خلافات بينه وبين احدهما.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة