خالد صلاح

صور.. كارثة بيئية بالمحلة بعد تراكم أطنان من القمامة بمصنع تدوير.. لجنة من البيئة تكشف مخالفات جسيمة بالمصنع أبرزها إدارته بدون ترخيص ومخالفته للاشتراطات وتعطل المعدات

الثلاثاء، 28 يناير 2020 02:00 ص
صور.. كارثة بيئية بالمحلة بعد تراكم أطنان من القمامة بمصنع تدوير.. لجنة من البيئة تكشف مخالفات جسيمة بالمصنع أبرزها إدارته بدون ترخيص ومخالفته للاشتراطات وتعطل المعدات كارثة بيئية بالمحلة بعد تراكم أطنان من القمامة بمصنع تدوير
الغربية – مصطفى عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد مدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، قلعة صناعة الغزل والنسيج الاولى فى مصر كارثة بيئية حقيقية تنذر بكارثة خطيرة، فى حالة عدم تدخل عاجل وسريع من المسئولين، خاصة بعد أن تحولت المدينة، إلى مقالب للقمامة، وتراكم أطنان القمامة داخل مصنع التدوير بأول طريق الجابرية مركز المحلة، رغم المعدات والادوات التى وفرتها وزارة البيئة لمحافظة الغربية، لإنهاء وحل مشكلة تراكم القمامة بمصنع التدوير.

قمامة (1)

وبرغم ما قدمته وزارة البيئة خلال الفترة الماضية من معدات وسيارات لمحافظة الغربية، إلا أن هذه المعدات تهالكت رغم مرور شهور قليلة على تسليمها، فضلا عن تعطل بعض خطوط المصنع، وعدم تدوير القمامة، وزحف القمامة على الطريق مرة أخرى، وأصبحت القمامة، تمثلا خطرا داهما على الصحة العامة للمواطنين بسبب انبعاث الروائح الكريهة والأدخنة المنبعثة من القمامة المشتعلة، خاصة وأن المصنع يقع بالقرب من الكتلة السكنية.

قمامة (2)

وفى الوقت الذى أطلق فيه الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية مبادرة اتحضر للأخضر إلى أن المسئولين بمحافظة الغربية، اثبتوا فشلهم فى حل مشكلة القمامة بمدينة المحلة، وفشلهم أيضا فى التخلص من القمامة المتراكمة بآلاف الاطنان داخل مصنع تدوير القمامة بالطريق الدائري.

قمامة (3)

وكشفت لجنة من جهاز شئون البيئة بوسط الدلتا والتى قامت بالتفتيش على المصنع للوقوف على الوضع البيئى لمصنع التدوير بالمحلة، وتحديد المخلفات الموجودة بالمصنع، حيث كشفت اللجنة عن وجود تشوينات من المخلفات الصلبة، وتشوين كميات كبيرة من المخلفات الصلبة المرفوضة بعد عملية التدوير ووجود مخلفات عضوية قابلة للتحلل بكميات كبيرة داخل المصنع، ووجود كميات كبيرة من القمامة فى ساحة الاستقبال العام للخطوط قابلة للتدوير.

قمامة (4)

كما كشفت لجنه البيئة عن تقاعس الشركة المسند إليها المصنع فى صيانة الخطوط وقلة العمال، كما تبين بالمعاينة وجود غربال تابع للخط رقم 3 وهو الغربال الناعم الخاص بغربلة المادة العضوية حيث تبين اشتعال النيران فيها وذلك بسبب وجود كميات كبيرة من المواد العضوية والمرفوضات الباقية بعد عملية التدوير محاطة بالغربال ما أدى إلى اشتعال النيران واحتراق اجزاء من الغربال.

قمامة (5)

كما تبين وجود مياه كثيرة من المخلفات الموجودة بالمصنع ناتجة عن تراكمات المخلفات الحية بكميات كبيرة.

وكشفت اللجنة أن المصنع لم يصدر بشأنه أى تراخيص حتى الأن من المحافظة ويدار بدون تراخيص بالمخالفة للقانون، كما أن المصنع مقام بالقرب من الكتلة السكنية بمسافة 2كم وهو ما يعد مخالفات لاشتراطات البيئة، رغم أن إقامة مصنع لتدوير القمامة لابد وأن يقام خارج الكتلة السكنية بمسافة 5 كم، وقامت اللجنة برفع تقرير عاجل لوزيرة البيئة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

قمامة (6)

كما كشفت اللجنة عن تعطل المعدات التى قامت وزارة البيئة بتسليمها للمحافظة لتدوير المخلفات ونقل القمامة، رغم مرور شهور قليلة على تسليمها وعدم قيام المحافظة بإصلاحها والاستفادة منها مما يعد إهدارا للمال العام.

قمامة (7)

وحررت اللجنة محضرا مخالفة بيئية ضد ممدوح سيد احمد العوضى المسئول عن مصنع تدوير القمامة بالمحلة لقيامه بإلقاء وتشوين المخلفات الصلبة المرفوضة بعد عملية التدوير داخل وخارج اسوار المصنع وايضا وجود مواد عضوية قابلة للاشتعال بكميات كبيرة داخل وخارج المصنع بالمخالفة للقانون.

قمامة (8)

من جانبه أكد الدكتور محمد خليفة عضو مجلس النواب عن دائرة بندر المحلة، أن وزيرة البيئة أبدت غضبها خلال اجتماع لجنة البيئة اليوم الأحد بمجلس النواب، بعدما شاهدت صور حية من داخل مصنع تدوير القمامة بالمحلة، والذى أصبح يمثل كارثة بيئية حقيقية تهدد مدينة المحلة، مشيرا أن المصنع يُدار بدون تراخيص ومخالف لاشتراطات البيئة، فضلا عن تعطل خطوط تدوير بالمصنع وعدم قيام الشركة المسئولة عن المصنع بالقيام بمهام عملها، مما أدى إلى تراكم آلاف الاطنان من القمامة داخل وخارج المصنع بلغت أطنان.

قمامة (9)

وأكد "خليفة" أن لجنة البيئة حررت محضرا ضد مجلس مدينة المحلة ومحافظ الغربية ومدير مصنع تدوير القمامة، للإهمال الجسيم وإهدار المال العام، وتسببهم فى تراكم القمامة بكميات كبيرة بمصنع تدوير القمامة، وفى العديد من المناطق بمدينة المحلة.

وأوضح أنه تقدم بطلب إحاطة عاجل لوزيرا التنمية المحلية والبيئة حول توقف عمل مصنع تدوير القمامة بالمحلة وتراكم أطنان المخلفات داخل وخارج المصنع، واشتعال الحرائق الذاتية فى القمامة، مما يؤثر سلبا على البيئة المحيطة حيث أن المصنع يقع بالقرب من الكتلة السكنية، إلى جانب تراكم القمامة فى محطات الترحيل الوسيطة ومجاورتها لمستشفى صدر وكبد وحميات المحلة مما يعد كارثة تهدد حياة المواطنين.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة