خالد صلاح

عبد الرحمن أبو زهرة: عندنا أفلام كرتون لا تقل عن "ديزنى"

الخميس، 30 يناير 2020 09:58 م
عبد الرحمن أبو زهرة: عندنا أفلام كرتون لا تقل عن "ديزنى" الفنان عبد الرحمن أبو زهرة
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعرب الفنان عبد الرحمن أبو زهرة، عن سعادته لانضمامه إلى فريق عمل فيلم الكرتون "الفارس والأميرة"، مضيفاً:" عندنا أفلام كرتون لا تقل عن أفلام ديزنى إطلاقاً، من ممثلين ومؤلف ومخرج".

وأضاف خلال لقائه ببرنامج "الحياة اليوم"، على فضائية "الحياة"، مع الإعلامى حسام حداد، أن إنتاج أفلام الكرتون سابقاً كان يحتاج دوبلاج، وكانت فى منتهى الصعوبة، لافتاً إلى أنه حالياً يتم التمثيل والكرتون يخضع لهم، ويتحرك حسب الشفاه.

وأوضح أبو زهرة، أن التكنولوجيا تدخلت فى إنتاج أفلام الكرتون، لافتاً إلى أنه خلال أداء فيلم الفارس والأميرة، كان العمل سهلا والأداء أفضل كثيراً، وتابع: "اشتغلت كرتون كتير أوى وبقيت محترف اللعبة، إنما مش مهم إنك تعمل أى عمل وتمثل ويظبطولك، المهم نوعية العمل اللى بتمثله، وهذا الفيلم بعتبره محطة جامدة أوى وتعرف العالم إن احنا عندنا ديزنى".

يذكر أن عرض فيلم الانيميشن المصرى شهد الفارس والأميرة حضورا جماهيريا كبيرا ملئ القاعة بالكامل، الأمر الذي جعل البعض يجلس على الأرض لمتابعة الفيلم.

الفيلم الذى تدور حكايته فى إطار من المغامرة والكوميديا، ناطق بالعربية مع ترجمة الى الإنجليزية، وهو إنتاج مشترك مصر/ السعودية، لعام 2019، ويعد أول تجربة مصرية سينمائية للرسوم المتحركة إذ انطلق العمل عليه منذ 20 عامًا، وواجهته بعض العثرات الإنتاجية إلى أن خرج للنور.

أحداث الفيلم، مستوحاة من قصة تاريخية حقيقية، جرت فى القرن السابع الميلادى، تدور حول شخصية محمد بن القاسم، الذى سمع بما كان يقوم به القراصنة من عمليات سلب وانتهاك للنساء والأطفال المخطوفين فى عرض البحر، فقرر ترك مدينته البصرة والذهاب فى مغامرة مثيرة، ذات طابع خيالى، مع صديق عمره زيد، ومُعلمه أبو الأسود، لمقاتلة الملك الظالم "داهر" الذى كان يتقاسم مع القراصنة ما يحصلون عليه من غنائم وسبايا خلال رحلته يتعرف ابن القاسم على الأميرة لبنى، ليبدأ رحلة أخرى يواجه فيها أقداره المُنتظرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة