خالد صلاح

س و ج.. لماذا بنى الحاكم الهندى شاه جهان تاج محل المسجل باليونسكو

الأحد، 05 يناير 2020 09:00 ص
س و ج.. لماذا بنى الحاكم الهندى شاه جهان تاج محل المسجل باليونسكو شاه جهان
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمر اليوم ذكرى ميلاد أحد حكام الهند فى القرن الحادى عشر هجريًا، هو جياث الدين خرم بن جهانكير، والمعروف باسم شهاب الدين محمد شاه جهان، بمعنى "ملك الدنيا"، حيث ولد فى مثل هذا اليوم من عام 1592م، وخلال التقرير التالى نستعرض أبرز محطات حياته وما فعله لزوجته بعدما رحلت، كنوع من الإخلاص لها، وما فعله خلال حكمه للهند.

س / أين ولد شاه جهان؟

ج / ولد سنة 1000 هجريا، من أم هندوكية، وهو ثالث أبناء "جهانكير" وأقدرهم جمعيًا.

امبراطور المغول
إمبراطور المغول

 

س / بماذا اتصف شاه جهان؟

ج / اتصف برجاحة العقل، والذكاء، وقوة العزيمة حتى كان جده "أكبر" شديد الاعتزاز به، وقد عهد إليه أبوه بحكومة "الدكن" حينما علم مقدرته على الحكم.

 

س / ماذا حدث له بعد أن تولى الحكم؟

ج / تعرض فى بداية حكمه لبعض الثورات فى "الدكن"، لكنه تغلب عليها، كما واجه التجار البرتغاليين الذين كانوا يفسدون في البلاد، وقضى عليهم، وواصل شاه جهان فتوحاته فى "الدكن"، كما استطاع  استرداد إقليم "قندهار" من أيدى الفرس.

 

س / ما الذى فعله بعد موت زوجته؟

ج / من شدة حبه لزوجتة ممتاز محل، وحتى يخلد ذكراها شيد الضريح الفخم فى  الهند المعروف باسم تاج محل، وهو من أروع النصب التذكارية فى العالم.

 

س / ما مواصفات تاج محل؟

ج / هو ضريح رائع الصنع، أنيق العمارة من الرخام الأبيض يوجد بأكرة بأوتار برادش بالهند، شيد  بالمرمر الأبيض المجلوب من جدهابور على مصطبة يغطى سطحها بالمرمر الأبيض، وأقيمت عند كل زاوية من زوايا المصطبة مئذنة متناسقة الأجزاء ارتفاعها 37 م. يحيط بدائر كل منها ثلاث شرفات، وفي وسط المصطبة يرتفع الضريح في شكل رباعي، وتشغل الجزء الأوسط من البناية القبة الرئيسية، وقطرها 17 م. وارتفاعها 22.5 م.

 

س / من مصمم ضريح تاج محل؟

ج / وضع تصميمه المهندس المعروف بعيسى شيرازى وأمان الله خان شيرازى.

ضريح تاج محل
ضريح تاج محل

 

س / هل سجل الضريح فى اليونسكو؟

ج / أصبح تاج محل مسجل فى قائمة التراث العالمى لليونسكو عام 1983 م.

 

س / متى رحل شاه جهان؟

ج / رحل عن عالمنا فى 22 يناير 1666 عن عمر ناهز الـ 74.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة