خالد صلاح

المتهم بذبح أسرة كفر الدوار يعترف أمام النيابة بارتكابه الجريمة بدافع السرقة

الثلاثاء، 07 يناير 2020 06:26 م
المتهم بذبح أسرة كفر الدوار يعترف أمام النيابة بارتكابه الجريمة بدافع السرقة حبس - أرشيفية
البحيرة - ناصر جودة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكدت مصادر قانونية وثيقة الصلة بالمتهم، أن الجزار المتهم بقتل 7 أفراد من أسرة واحدة بقرية الشيخ على بكفر الدوار أدلى باعترافات تفصيلية حول قيامه بهذه الجريمة الشنيعة.

وأكدت المصادر، أن المتهم ويدعى "ش . ا" ويعمل جزار أوضح خلال التحقيقات أمام المستشار أسامة المسلمى رئيس نيابة مركز كفر الدوار وبإشراف المستشار محمد السعيد عمر رئيس النيابة الكلية لنيابات شمال دمنهور والمستشار عماد الجندى المحامى العام لنيابات شمال دمنهور وسكرتارية عبد النبى إبراهيم ومحمود سمير أن سبب ارتكابه الجريمة هى سرقة المواشى الخاصة بالمجنى عليه وذلك لمروره بضائقة مالية شديدة.

وكشف المتهم عن قيامه بالذهاب إلى منزل المجنى عليه فجر يوم الحادث بزعم الاختباء داخل منزله خوفا من ملاحقته امنيا لتنفيذ أحكام قضائية، مضيفا أنه أثناء جلوسه مع المجنى عليه راودته فكرة التخلص منه وسرقة الماشية فأخرج سكينا من طيات ملابسه وعاجلة بطعنة غائرة فى البطن وحاول المجنى عليه المقاومة ولكنه لم يفلح وسط نزيف احشائه

وأشار المتهم فى اعترافه، إلى أن والدة المجنى عليه شعرت باستغاثة نجلها الضعيفة فحاولت إنقاذه إلا سكين المتهم كانت سابقه لتودى بحياتها، مضيفا أنه قام بطعن الزوجة والأولاد هم الآخرين كما قام بإشعال النيران فى المنزل فى محاوله منه لإخفاء معالم الجريمة

وأوضح المتهم أنه هرب بعد تنفيذ الجريمة مباشرة إلى مدينة برج العرب بالإسكندرية للاختباء عند أحد أقاربه وقام بتحرير محضر بإصابته للتمويه على الجريمة حتى تم القبض عليه ومواجهته بأدلة تورطه خاصة بعد تطابق عينة دمائه بالدماء التى وجدت بمسرح الجريمة

وفى هذا السياق قرر المستشار أسامة المسلمى رئيس نيابة مركز كفر الدوار وبإشراف المستشار محمد السعيد عمر رئيس النيابة الكلية لنيابات شمال دمنهور والمستشار عماد الجندى المحامى العام لنيابات شمال دمنهور وسكرتارية عبد النبى إبراهيم ومحمود سمير حبس المتهم الرئيسى فى واقعة قتل أسرة كفر الدوار ويدعى "ش .ا" 37 سنة الذى يعمل جزار 4 أيام على ذمة التحقيقات فى القضية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة