خالد صلاح

فيديو وصور.. المحبة تجمع أبناء سيناء فى كنيسة العريش.. المسيحيون والمسلمون يحتفلون بعيد الميلاد المجيد.. وشيوخ الأزهر والأوقاف يتقدمون الجموع.. والقيادات الكنسية تؤكد: وطننا يتسع للجميع تحت راية قيادتنا الناجحة

الثلاثاء، 07 يناير 2020 06:00 م
فيديو وصور.. المحبة تجمع أبناء سيناء فى كنيسة العريش.. المسيحيون والمسلمون يحتفلون بعيد الميلاد المجيد.. وشيوخ الأزهر والأوقاف يتقدمون الجموع.. والقيادات الكنسية تؤكد: وطننا يتسع للجميع تحت راية قيادتنا الناجحة جانب من الاحتفالات
شمال سيناء ـ محمد حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحت شعار "المحبة للجميع" شارك جموع من أبناء شمال سيناء، أقباط المحافظة، الاحتفال بعيد الميلاد فى احتفال تم فى "بطريركية الأقباط الأرثوذكس مطرانية سيناء الشمالية" بمدينة العريش، وأكد الأهالى المشاركون فى الاحتفال لـ"اليوم السابع"، أنهم حضروا فى تقليد اعتادوا عليه فى كل مناسبة لمشاركة أشقائهم الأقباط فرحة عيد الميلاد، وشملت طوائف المهنئين والمحتفلين عددا من مشايخ الأوقاف من أئمة المساجد وقيادات العمل التنفيذى بمديرية أوقاف شمال سيناء، وقيادات الأزهر والوعظ.

43b448cd-2c10-477f-b522-f37aa6d2a3a5

وقال الشيخ محسن أبو القاسم، مدير منطقة شمال سيناء الأزهرية للعلوم الشرعية، إن الاحتفال بمناسبة عيد الميلاد على أرض شمال سيناء جاء ليحيى تقاليد الوحدة والمحبة بين الجميع من أبناء الوطن، لافتا إلى أنهم حرصوا على التواجد وتقديم التهنئة للأخوة الأقباط المحتفلين بالعيد فى مقر الاحتفالات بمدينة العريش.

وأضاف الشيخ بدير محمد، المأذون الشرعى بمنطقة العريش، إنه فى كل عيد يحرص على الحضور والمشاركة فى الاحتفال وتقديم التهنئة لأبناء منطقته المسيحيين وهم كذلك يحضرون فى كل عيد ليقدموا له التهنئة فى أجواء آمنة مستقرة يسودها الحب والود بين الجميع بعيدا عن أى رسميات وشعارات مصطنعة فما يجمعنا هو الحب بين جميعنا.

فيما قال إيهاب حسن مدير الشباب والرياضة بشمال سيناء، إن مقر الكنيسة بالعريش شهد اليوم كرنفال احتفالى جميل من نوعه حيث الجميع حضر وكان للشباب دورهم المؤثر واللافت فى الحضور فى وحدة والفة جمعت الجميع واكدت أن هذه الارض مباركة بوحدة أبنائها وهم جميعا فى صف واحد أمام أى تحد.

 

92e8fcb7-cda3-4fdc-808f-221594576002

بينما أضافت إحسان داود، رئيس المجلس القومى للمرأة بشمال سيناء، أن وفود مثلت المرأة السيناوية من كل مكان حضرت اليوم لكنيسة العريش وشاركت المحتفلين بعيد الميلاد من الأخوة الأقباط عيدهم فى مشهد جميل وبديع من نوعه يرمز لكم الود بين كل أبناء الوطن وأنه لن يفرقنا أحد وجميعنا على قلب واحد ضد أعداء الاستقرار وطيور الظلام.

وبدوره، أشار شكر عبد العزيز شكر، رئيس حى عاطف السادات الذى تقع فى نطاقة الاحتفالات، إلى أن المنطقة تم تجهيزها بالكامل لتظهر فى أحسن شكل لها خلال الاحتفال من حيث أعمال النظافة والإضاءة للشوارع والمرافق اللازمة، ومتابعة متواصلة من مجلس المدينة لكل احتياج يتطلبه القائمين على الكنيسة وزوراها من المحتفلين بالعيد وضيوفهم من أبناء المحافظة الذين يتوافدون بشكل متلاحق على الكنيسة لتقديم التهانى لقيادات الكنيسة ولزملائهم واصدقائهم من الأقباط المتواجدين للاحتفال مع أسرهم بالعيد فى أجواء تسودها المحبة.

وفى سياق متصل، أشاد الأنبا قزمان أسقف شمال سيناء بحضور أبناء شمال سيناء، وقال إنها مشاركة أثلجت الصدور وأكدت لحمة أبناء الوطن تحت شعار واحد هو المحبة فى وطننا الذى يتسع الجميع وتحت راية قيادتنا الناجحة على مستوى مصر ومستوى محافظة شمال سيناء.

 

472eabd3-8ddc-4b53-b2d0-31cb15028b33

وبدوره أكد الأب غبريال، أحد قيادات كنيسة شمال سيناء، أن كل هذه الأجواء والاحتفالات ما كانت لتتم لولا يقظة رجال الجيش والشرطة الذين منحو كل المحتفلين مسيحيين ومسلمين الأمان الكامل .

وأضاف أن احتفالات هذا العام بدأت انها افضل من ما سبق وهو ما يؤكد نجاح قواتنا فى دحر الإرهاب وطيور الظلام، لافتا إلى أن أعداد من المسيحيين بشمال سيناء يحتفلون بالعيد وأن أسر عادت لشمال سيناء وينتظر عودة البقية بشكل كامل حالما تقرر ذلك من جهات الاختصاص .

وبدوره قال اللواء عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، إن احتفالات هذا العام بعيد الميلاد استعدت لها المحافظة مبكرا وكان هناك كثير من التجهيزات حتى يشعر كل المحتفلين بأمان واستقرار ويعيشوا فرحة العيد التى شارك فيها الجميع وليس فقط المسيحيين وهو تقليد ليس بجديد ويحرص عليه أبناء شمال سيناء فى كل مناسبة تخص أشقائهم المسيحيين .

 

d26a43c0-1d35-4afe-b740-df4c93d447e9

وأضاف: "نتطلع أن يكون احتفال عيد الميلاد القادم وقد عادت كل الأسر المسيحية لشمال سيناء التى تجرى على أرضها معارك التطهير من الإرهاب جنبا لجنب مع معارك التعمير وجهود تقوم بها الدولة لتوفير كل احتياجات المواطنين".

وكان الدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء يرافقه اللواء هشام الخولى نائب المحافظ واللواء أشرف ربيع مدير أمن شمال سيناء وممثلى القوات المسلحة وعدد من القيادات السياسية والتنفيذية والشعبية ورجال الدين الاسلامى والمجلس القومى للمرأة استهلوا الاحتفال بزيارة إلى مطرانية ضاحية السلام بالعريش لتهنئتهم بعيد الميلاد المجيد، وكان فى استقبالهم الأنبا قزمان أسقف سيناء الشمالية وعدد من القساوسة ورجال الدين المسيحى .

وأكد المحافظ على تهنئته لجميع المسيحيين المقيمين على أرض شمال سيناء وخاصة الذين أجبرتهم الظروف إلى الى الانتقال إلى بعض المحافظات الأخرى مشيرا إلى عودة نسبة كبيرة منهم إلى أرض سيناء مرة أخرى لشعورهم بدفء ومحبة أهالى سيناء لهم .

 

e46d23ba-0a32-4791-9f97-e85014548195

وأشار المحافظ، إلى ضرورة أن نكون يدا واحدة فى مواجهة التحديات كمال قال السيد الرئيس بالأمس فلن يستطع شىء أو قوة التأثير علينا بفضل وحدتنا وتمسكنا كمسلمين ومسيحيين .

ونقل المحافظ إلى الأنبا قزمان أسقف سيناء الشمالية والأخوة المسيحيين تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يحمل معزة خاصة لكل أهالى سيناء وخاصة شمال سيناء .

كما قدم الشكر والتحية لرجال قواتنا المسلحة والشرطة الذين يتحملوا كافة الظروف من أجل حماية أمننا القومى وأمن المواطنين على أرض سيناء معربا عن أمله أن يكون احتفالنا فى العام القادم بعد القضاء على الإرهاب لأن العناصر الشاردة على وشك الانتهاء بفضل يقظة قواتنا ولم يستطيعوا افساد فرحتنا بعيد الميلاد .

 

IMG_7450

وأشار المحافظ إلى تهنئة السيد الرئيس ومشاركته فى احتفالات عيد الميلاد فى العاصمة الإدارية الجديدة كتأكيد من الرئيس على تحقيق آمال الشعب المصرى بمسلميه ومسيحيه دون تفرقة .

وأكد الدكتور أمين عبد الواجد أمين وكيل وزارة الأوقاف على تهنئة الأخوة المسيحيين وتقل تهنئة الدكتور وزير الأوقاف والامام الأكبر لهم، مشيرا إلى أن القرآن الكريم احتفى بسيدنا عيسى والسيدة مريم وحض على المودة والعلاقات الطيبة بين المسلمين والمسيحيين، وأن هذا يتمثل فى دوام الود والمحبة بينهم وتهنئتهم بكافة المناسبات الدينية، معلنًا أن الأخوة المسيحيين شركاء فى الوطن، ولهم ما لنا وعليهم ما علينا، ويجب أن نكون على قلب رجل أحد 

 

IMG_7505

 

 

IMG_7507
 

 

IMG_7512

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة