خالد صلاح

2020 عام جنى المكاسب لأسهم السويدى وطلعت مصطفى وآل ساويرس.. صفقات السويدى تدفع هيرميس وبلتون لاختياره ضمن أفضل الأسهم.. مبادرة التمويل العقارى "وش السعد" لهشام طلعت.. وجزيرة آمون "باب رزق" جديد لسميح ساويرس

الثلاثاء، 07 يناير 2020 09:00 ص
2020 عام جنى المكاسب لأسهم السويدى وطلعت مصطفى وآل ساويرس.. صفقات السويدى تدفع هيرميس وبلتون لاختياره ضمن أفضل الأسهم.. مبادرة التمويل العقارى "وش السعد" لهشام طلعت.. وجزيرة آمون "باب رزق" جديد لسميح ساويرس أحمد السويدى وسميح ساويرس وطلعت مصططفى
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
مر عام 2019 بالعديد من التذبذبات فى سوق المال المصرى سواء على مستوى أداء المؤشرات أو أعداد الشركات المدرجة، وفى المقابل شهد تحسنا فى العديد من المؤشرات الاقتصادية الكلية منها استمرار ارتفاع معدلات النمو وتراجع معدلات التضخم ومن ثم انخفاض الفائدة، وتوقعات استمرار الاتجاه نحو المزيد من التخفيض، كما شهد تحسنا كبيرا فى أداء الجنيه أمام الدولار، واختتم العام بإطلاق العديد من المبادرات لتنمية وتنشيط الاقتصاد بقيمة تتجاوز الـ200 مليار جنيه من خلال دعم قطاعات الصناعة والسياحة والعقارات، لتكتمل الدائرة ويصبح تمويل الأفراد يخلق طلباً يوازيه تنشيط للإنتاج المحلى والصناعة الوطنية والمشروعات السياحية.
 
 
وتعتبر بنوك الاستثمار -حال استقرار الأوضاع إقليمياً- عام 2020 بداية لجنى ثمار تحسن البيئة الاقتصادية العام الماضى بسوق المال، وتفاءلت تلك البنوك بأداء البورصة المصرية هذا العام مستندة على محفزات شملت تراجعات التضخم ومزيدا من الخفض المتوقع للفائدة وسلسلة من الطروحات الناجحة واتجاه الفيدرالى الأمريكى نحو مزيد من السياسة النقدية التوسعية، ودعم القطاع الصناعى وتحسن النمو مع ارتفاع محتمل قوى للأسهم فى حالة تحسن مستويات السيولة، وتوقع "فاروس" اتجاه البورصة المصرية نحو مستويات 16000 نقطة العام المقبل، بارتفاع نسبته 20%، وأوصى "بلتون" بالشراء فى سوق المال المصرى، كما أوصى "هيرميس" بالأمر نفسه.

أحمد السويدى

وضع كل بنك استثمار قائمة بالأسهم المرشحة للصعود خلال العام الحالى، إلا أنه اللافت للنظر تكرار بعض الأسهم فى أغلب التوصيات مثل سهم شركة السويدى إليكتريك، والذى اختير من بنكى الاستثمار بلتون وهيرميس ضمن قائمة الأسهم المرشحة للصعود، ويرجع ذلك إلى رجل الأعمال أحمد السويدى الذى يمكن اعتباره "ملك الصفقات"، وذلك بعدما نجح فى التعاقد على 12 صفقة خلال الستة شهور الماضية بحجم أعمال تتجاوز 6 مليارات جنيه، هذا بخلاف التحالف مع شركة المقاولون العرب لتنفيذ مشروع بناء سد نهر روفيجى فى تنزانيا باستثمارات بلغت 2.9 مليار دولار.
 
 
وضمت قائمة صفقات أحمد السويدى داخل مصر عدة مشروعات ضخمة، أبرزها تطوير مركز التحكيم بالقاهرة الكبرى ضمن تحالف لصالح المصرية لنقل الكهرباء بقيمة 583.7 مليون جنيه، وعقد بقيمة 638.4 مليون جنيه لصالح شركة الفطيم للمراكز التجارية والإدارية، وتوسيع محطة توشكى 2 وتوسعة محطة بنبان 3 بقيمة 687 مليون جنيه، وإنشاء لوطى (4-6) خط "بنبان 3- توشكى" 2/500 ك.ف بإجمالى طول نحو 170 كيلومتراً بقيمة 995 مليون جنيه، أما خارج مصر هناك مشروع مع جنوب السودان لتنفيذ مشروع بمدينة جوبا بقيمة 45 مليون دولار، وآخر لتوريد عدادات ذكية فى مدغشقر بقيمة 36.7 مليون دولار.

سميح ساويرس

سهم آخر جاء ضمن توصيات بنوك الاستثمار وهو سهم شركة أوراسكوم للتنمية مصر، وهى الشركة المملوكة لرجل الأعمال سميح ساويرس، وذلك بعد نجاح الشركة فى استعادة الحيازة على جزيرة آمون بالتعاون مع شركة إيجوث، وهو ما يفتح للشركة مصدراً جديداً من الدخل بقطاع السياحة المنتعش حالياً، بالإضافة إلى الأداء الجيد للقطاع العقارى بالشركة، وآخرها نجاح مشروعها O WEST فى تحقيق مبيعات تجاوزت مليارى جنيه، فضلا عن انخفاض الفوائد جاء مدعوماً بقرارات لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزى المصرى بتخفيض سعر الفائدة على الجنيه المصرى بمقدار 4.5 بالمائة خلال الفترة من بداية عام 2019 وحتى نهاية نوفمبر 2019 وأيضاً بسبب ارتفاع قيمة الجنيه مقابل الدولار الأمريكى، مما خفض من مصروفات الفوائد على القروض الأجنبية للشركة.

طلعت مصططفى

كسر سهم مجموعة طلعت مصطفى قاعدة الركود العقارى فى مصر بتحقيقه مبيعات تجاوزت 20 مليار جنيه فى 2019، ومع دعم البنك المركزى بمبادرة لتنشيط التمويل العقارى بقيمة 50 مليار جنيه، اختار بنك الاستثمار بلتون سهم مجموعة طلعت مصطفى أكثر المستفيدين من تلك المبادرة، مستنداً إلى أن الشركة لديها مشروعات مكتملة بالفعل، ولكن بمعدل إشغال منخفض.
 
 
وأرجع بلتون، فى تقرير بحثى، سبب رؤيته، إلى أن إتاحة التمويل العقارى سيكون من شأنه سد الفجوة التمويلية بسوق العقارات بين هؤلاء الذين قاموا بشراء وحدات فى سوق العقارات السكنية، على سبيل المثال من خلال شركات تطوير عقارى على المخطط، لأغراض استثمارية ولكن لديهم صعوبة فى تسييل استثماراتهم وهؤلاء الذين لا يمكنهم شراء وحدات جاهزة على التسليم، مثل مشترو العقارات السكنية، لذلك يرى أن نمو التمويل العقارى سيساعد فى إحياء سوق إعادة البيع، حيث سيخلق طلب أكبر على سوق العقارات السكنية بين المطورين.
 
 
وأعلنت مجموعة طلعت مصطفى القابضة عن تحقيق مبيعات للنشاط العقارى بقيمة 20.4 مليار جنيه خلال عام 2019، وجاء ذلك نتيجة تحقيق مبيعات بقيمة 5.7 مليار جنيه بمشروع بريفادو فى مدينتى، والذى يضم شقق متميزة، ويقع بالقرب من منطقة مشروع الـSPINE، وبيع وحدات سكنية من شقق وفيلات متميزة الخدمات بمبلغ 473 مليون جنيه، سيتم تطويرها لتصبح جزء من المجتمع السكنى الراقى شرق مدينتى، والذى يضم فندق 5 نجوم ستتم إدارته وخدمة هذه الوحدات من قبل شركة الفورسيزونز العالمية.
 
 
كما حققت مجموعة طلعت مصطفى مبيعات من العضويات الجديدة فى أندية المجموعة مبلغ وقدره 931 مليون جنيه بنسبة نمو تصل إلى 92% مقارنة بمبلغ 486 مليون جنيه عام 2018، وتتضمن تلك المبيعات مبلغ 355 مليون جنيه خاصة بعضويات الملاك الحاليين.
 
 
وبخلاف الأسهم السابقة، ضمت قائمة الأسهم المرشحة للصعود فى عام 2018، بالنسبة لبلتون، 18 سهما، من بين 62 سهما تغطيها فى المنطقة مرشحة للصعود، وهى دومتي، والشرقية للدخان، وإم إم جروب، وإيديتا، والقاهرة للاستثمار والتنمية العقارية، وإيبيكو، وابن سينا فارما، والمصرية الكويتية القابضة، والسويدى إليكتريك، وسوديك، وأوراسكوم للتنمية، وبنك تنمية الصادرات، وسى آى كابيتال القابضة والبنك التجارى الدولى.
 
 
أما بنك الاستثمار فاروس، أوصى بالشراء بقطاعى الاستهلاكى والرعاية الصحية والأدوية، وحدد عداً من الأسهم منها أسهم دومتى وإيديتا وعبورلاند بقطاع الأغذية بأسعار مستهدفة 10 و20 و7.25 جنيه مقارنة بمستويات إغلاق 9 و14 و5.30 على التوالى، وسهمى الإسكندرية للصناعات الدوائية ومستشفى كليوباترا بقطاع الرعاية الصحية بقيمة مستهدفة 129.8 و7.33 جنيه، مقابل 100 و5.33 سعر إغلاق، بالترتيب.
 
 
واختارت هيرميس أسهم البنك التجارى الدولى بشراء بسعر 94.9 جنيه للسهم، والسويدى إليكتريك بسعر مستهدف 20 جنيها. والشرقية للدخان بسعر 22.5 جنيه، القابضة المصرية الكويتية بسعر 2 دولار، جهينة للصناعات الغذائية بسعر 13.5 جنيه.
 
 
وستكون الحكومة أيضا على موعد مع السعادة فى 2020 فى ظل تحسن أداء شركات قطاع الأعمال العام من حيث الإنتاجية أو الربحية ودخول بعض برامج إعادة الهيكلة لبعض الشركات حيز التنفيذ، بالإضافة إلى الاستمرار فى إدارة عجلة الطروحات الحكومية خلال 2020، وستكون مصر الجديدة للإسكان هى البداية، وتخطط الحكومة ما بين 2-3 طروحات لشركات حكومية خلال 2020 سيكون لعوائد تلك الطروحات أثر بالغ الأهمية فى دعم إعادة هيكلة شركات قطاع الأعمال العام.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة