خالد صلاح

فيديو.. دايلى ميل: تكهنات بشأن إسقاط الطائرة الأوكرانية بإيران بعد ضرب قاعدة أمريكية

الأربعاء، 08 يناير 2020 08:26 ص
فيديو.. دايلى ميل: تكهنات بشأن إسقاط الطائرة الأوكرانية بإيران بعد ضرب قاعدة أمريكية لحظة تحطم الطائرة الأوكرانية
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت صحيفة دايلى ميل البريطانية إن سقوط طائرة ركاب أوكرانية كانت تحمل على متنها 176 شخصا بعد دقائق من إقلاعها قرب العاصمة الإيرانية طهران يثير تشككات بشأن ما إذا كان تم إسقاطها عمدا، حيث إن الحادث جاء بعد ساعات من إطلاق صواريخ إيرانية على قواعد أمريكية بالعراق.
 
 
وكان المتحدث باسم مطار الإمام الخمينى الدولى قد صرح لوكالة فارس أن مشكلات فنية سببت سقوط الطائرة، لكن لقطات نشرها مراسل بى بى سى فى إيران على هاشم عبر حسابه على تويتر أظهرت على ما يبدو أن الطائرة كانت تحترق فى السماء قبل أن تتحطم فى انفجار ضخم، مما أثار تكهنات بما إذا كان قد تم إطلاق صاروخ عليها.
 
وأظهرت بيانات الرحلة أن الطائرة عمرها 3 سنوات من طراز 737-800 بوينج قد وصلت غلى ارتفاع حوالى 8 آلاف قدم ثم اختفت فجأ، وانتهى تعقب الرحلة بعد ست دقائق،  وكانت تتحرك بسرعة 316 ميل فى الساعة، إلا أن على هاشم مراسل بى بى سى فى لندن قام بمسح الفيديو من حسابه، واكتفى بنش صورة لضوء فى السماء المظلمة، ربما يشير إلى اشتعال النيران فى الطائرة قبل سقوطها.
 
وكان  الحرس الثورى الإيرانى، قد أعلن فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، استهداف قاعدة عين الأسد الأمريكية بمحافظة الأنباء العراقية انتقامًا لمقتل قاسم سليمانى القيادى بالحرس الثورى الإيرانى أثر هجوم أمريكى استهدفه منذ أيام قليلة.
 
 
 
وكانت 10 صواريخ سقطت على قاعدة عين الأسد التى تستضيف قوات أمريكية فى محافظة الأنبار غرب العراق، وجرى سماع دوى انفجار فى مدينة أربيل بكردستان العراق.
 
 
فى المقابل، قالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، إن إيران أطلقت أكثر من 10 صواريخ بالستية على الجيش الأمريكى وقوات التحالف فى العراق. كما قالت "البنتاجون"، "نعمل على التقييم الأولى للأضرار الناجمة عن الهجوم.. سنتخذ كل الإجراءات الضرورية لحماية الجنود الأمريكيين وشركاء وحلفاء أمريكا فى المنطقة والدفاع عنهم".
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة