خالد صلاح

حياة الدرديرى تنفى محاولتها الانتحار وتكشف لتليفزيون اليوم السابع تفاصيل إصابتها بالتسمم.. وتؤكد: توفيق عكاشة طبطب عليا وقالى معلش يا حبيبتى انتحار يفوت ولا حد يموت.. وعرفت غلاوتى عند الناس .. فيديو

الخميس، 01 أكتوبر 2020 10:30 م
حياة الدرديرى تنفى محاولتها الانتحار وتكشف لتليفزيون اليوم السابع تفاصيل إصابتها بالتسمم.. وتؤكد: توفيق عكاشة طبطب عليا وقالى معلش يا حبيبتى انتحار يفوت ولا حد يموت.. وعرفت غلاوتى عند الناس .. فيديو حياة الدرديرى تتحدث لتليفزيون اليوم السابع
تامر إمام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت الإعلامية حياة الدرديرى فى مداخلة لها عبر تليفزيون اليوم السابع حقيقة تعرضها للتسمم الناتج عن محاولة انتحار، موضحة: "أنا موجودة في الساحل الشمالي، وبحب الصيد جدا، وقمنا بصيد مجموعة من الأسماك، ولكن يبدو أن أحد الأنواع كان مسممًا، فشعرت بألم شديد، وتوجهت للمستشفى فورا، وتم اتخاذ الإجراءات العلاجية اللازمة".

 

وأضافت الدرديرى: "فوجئت بمكالمات من البعض يسألوني إذا كنت قمت بمحاولة انتحار أم لا، وللأسف السبب هو خروج شائعة من أحد الأفراد لغرض ما، وتم إرسالها لبعض الصحفيين الذين قاموا للأسف بنشر الخبر دون تحري الدقة".

 

وشددت حياة الدرديرى، أن خطوة الانتحار لا يقوم بها إلا الشخص غير المؤمن، لكنني مؤمنة بالله لأبعد مدى، ولا يوجد في حياتي ما يدفعني للانتحار أساسا.

 

وأعربت عن تعجبها من سرعة انتشار الخبر بهذا الشكل، وقالت: "بقالى فترة مختفية مش بحب أظهر، نفسى أعيش حياتى الطبيعية، أنا زوجة وعندى بيت وأولاد وحياة أسرية، ونجحت فى تجاوز كل الدوشة اللى حصلت في حياتي منذ عام 2010 وحتى 2017، كانوا 7 سنوات صعبين عليا جدا".

 

أما عن الشق الإيجابي من وراء تلك الشائعات، فأوضحت حياة الدرديرى، أنها شعرت بحب الناس واهتمامهم بالاطمئنان على صحتها، وقالت: "عرفت غلاوتي عند الناس".

 

وناشدت الدرديرى رواد وسائل التواصل الاجتماعي، بعدم الاهتمام بتفاصيل الحياة الشخصية للآخرين، والابتعاد عن مشاركة الشائعات دون تحرى الدقة.

 

وعن رد فعلها بعد انتشار شائعة انتحارها، قالت: "ضحكت جدا من الصدمة، لدرجة أن البعض قال إننى انتحرت بعد تناول جرعة من صبغة الشعر، لهذه الدرجة وصلنا إلى التفاهة!".

 

وأعربت عن استيائها من قيام بعض المواقع الإخبارية التي تصف نفسها بأنها مواقع كبيرة بنقل الخبر عن مواقع أخرى دون تحرى الدقة، رغم أن رقم هاتفها متاح لجميع الإعلاميين والصحفيين.

 

وأردفت حياة الدرديرى قائلة: "توقيت شائعة انتحارى صعب للغاية، لقد توفى والدى منذ شهرين، وبالفعل دخلت فى حالة نفسية سيئة حزنا على وفاته، وبالتالي حينما وصلت شائعة انتحارى إلى أفراد أسرتي ظنوا أن الأمر قد يكون حقيقيا بسبب حزنى على والدى، وتلقيت اتصالات من جميع أفراد الأسرة لكني طمأنتهم على حالتي الصحية وأنني بخير".

 

وعن رد فعل زوجها الدكتور توفيق عكاشة تجاه الشائعة، أكدت حياة الدرديري أن عكاشة يمتاز بالهدوء والرزانة فى استقبال مثل هذا النوع من الأخبار، وقالت: "لما عرف الخبر طبطب عليا وقالى متزعليش يا حبيبتى انتحار يفوت ولا حد يموت".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة