خالد صلاح

سرقة مسئول إيطالى أثناء إجرائه مقابلة تليفزيونية على الهواء .. فيديو وصور

الخميس، 01 أكتوبر 2020 11:49 ص
سرقة مسئول إيطالى أثناء إجرائه مقابلة تليفزيونية على الهواء .. فيديو وصور عمدة بلدية فنتيميليا
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واجه عمدة إحدى البلديات الإيطالية موقفا طريفا وغير متوقع، حيث تعرض لعملية سرقة أثناء إجرائه مقابلة تليفزيونية على الهواء مباشرة، وأثناء حديث عمدة بلدية فنتيميليا ‏فى إقليم ليجوريا الإيطالى، جايتانو سكوللينو، عن الضوابط الأمنية ومكافحة فيروس كورونا المستجد، فى بث مباشر لبرنامج تليفزيونى لقناة "بريمو كنالى" المحلية، فوجئ باختفاء وسرقة معطفه، الذى وضعه على أحد المقاعد القريبة منه، وفقا لموقع "today" الإيطالى.

 

ولاحظ سكوللينو أن شخصاً ما أخذ السترة التى تركها على مقعد يبعد عنه 3 أمتار فقط، بالإضافة إلى وشاح بألوان العلم الإيطالى، الذى استخدمه قبل فترة وجيزة فى حفل تنصيب، وقبل المقابلة خلع العمدة سترته وتركها على مقعد، ثم تحرك بضعة أمتار لإجراء المقابلة والإجابة على أسئلة المذيعة.

 

وخلال البث المباشر، أدرك سكوليلنو السرقة، ليغادر من أمام الكاميرا متجاهلاً المقابلة، لتمسكه المذيعة من ذراعه محاولة إعادته، صائحة: "رئيس البلدية يهرب منى"، ليرد عليها رئيس بلدية فينتيميليا: "لقد سرقوا معطفى"، وللتخفيف من حدة الموقف، قال العمدة للمذيعة بعد استئنافه الحديث معها، مازحاً: "سأرسل لكِ فاتورة المعطف"، ثم أنهى المقابلة ضاحكاً، وذلك وفقًا لما نقلته "العين الإخبارية".

1

 

وعلى صعيد آخر، يشار إلى أنه سبق وألقت الشرطة الإيطالية على المجرم الشهير جوزيبى ماستينى، البالغ من العمر 60 عامًا ، الملقب بجونى جيبسى، واعتقلته فى مدينة سردينيا، بسبب عدم عودته إلى السجن بعد 10 أيام على انتهاء أجازته المؤقتة، والمحكوم عليه بالسجن مدى الحياة فى عام 1989، لارتكابه جريمتى قتل و25 عملية سطو وعمليتى اختطاف.

 

وفى نهاية هذا الصيف، حصل ماستينى على فرصة قانونية لمغادرة السجن لفترة مؤقتة، فوفقًا للقواعد المعمول بها فى إيطاليا، يمنح القانون المحلى للإجراءات الجنائية السجناء غير المعرضين للخطر إجازة لمدة تصل إلى 45 يومًا فى السنة، وبالتالى، فإن المحكوم عليهم لديهم الفرصة "لمتابعة مصالحهم فى مجال العلاقات الاجتماعية والعمل".

3

 

5

 

كان الهروب الحالى هو السابع فى حياته، فبعد آخر مرة هرب فيها فى عام 2017، تم وضعه فى سجن بأعلى مستوى من الأمن فى مدينة ساسارى فى سردينيا الإيطاليا، وتم العثور على ماستينى فى مزرعة شمال ساسارى من قبل دورية الشرطة التى ألقت القبض عليه، وقال إنه لم يعد إلى السجن بسبب امرأة.

 

وقال المجرم الذى كان بمفرده فى وقت القبض عليه: "إننا نركض دائمًا بسبب الحب"، وشارك ماستينى فى أول عملية سطو عندما كان عمره 10-11 سنة، وارتكب ماستينى أول جريمة قتل له فى عام 1975.

22

 

173-191556-mayor-robbed-italy-tv-interview_700x400

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة