خالد صلاح

حفلة الإعدامات.. اللعب فى حبال المشنقة وكذبة الجزيرة الكبرى.. فى محشى أفكار

الإثنين، 12 أكتوبر 2020 07:49 م
حفلة الإعدامات.. اللعب فى حبال المشنقة وكذبة الجزيرة الكبرى.. فى محشى أفكار الزميل محمد الدسوقي رشدي فى حلقة جديدة من برنامج محشي أفكار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

في حلقة جديدة من برنامج "محشي أفكار" يكشف محمد الدسوقي رشدي، تفاصيل قضايا محاكمات الجماعة الارهابية الاخيرة ويقدم أدلة واضحة علي أكاذيب قناة الجزيرة واعلام الاخوان بخصوص الأحكام الأخيرة بالإعدام علي بعض العناصر الإرهابية ويكشف طريق تجنيد الشباب في داعش تحت مظلة الاختفاء القسري.

ورصدت الحلقة الجديدة لبرنامج "محشي أفكار"، التى حملت عنوان "حفلة الإعدامات.. كذبة الجزيرة الكبرى واللعب فى حبال المشنقة"، الأكاذيب التي تعرضها قناة الجزيرة القطرية وقنوات جماعة الإخوان الإرهابية التي تبث من تركيا، وتبحث القنوات المعادية لمصر عن أية أكاذيب تروجها حول مصر بعدما فشلت دعوات التظاهر التي دعا لها الهارب محمد على في 20 سبتمبر الماضى.

 

وجاء في الحلقة، بعدما سقطت قناة الجزيرة وقنوات الإخوان في الفخ الذى نصبته له الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، والذى كشف بدوره حجم التزييف وقلب الحقائق والتى تعمل عليها قناة الجزيرة القطرية وأبواق الجماعة الإرهابية ليل نهار من أجل زعزعة الاستقرار فى مصر، بدأت القناة القطرية في البحث عن كذبة جديدة لترددها عن مصر وأنتجت تقرير "مفبرك" حمل عنوان مصر.. إعدامات جماعية ترافق كل حراك شعبي" بالتزامن مع إصدار نفس التقرير من إحدى منظمات حقوق الإنسان المعادية لمصر.

 

وكشفت الحلقة الجديدة لبرنامج "محشي أفكار"، أن قناة الجزيرة القطرية تقدم الإرهابيين والمجرمين والقتلة على أنهم "معارضين وثوار" للعب بمشاعر المواطنين، حيث وصفت القناة المعادية لمصر العناصر الإرهابية المتهمة في قضية أحداث مكتبة الإسكندرية بأنهم ثوار ومعارضين رغم أنهم قتلوا مواطنين ورجال الشرطة في أحداث القضية.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة