خالد صلاح

دندراوى الهوارى: أعداء القاهرة لا يدركون أن الشعب المصرى جيش خلقت له دولة

الإثنين، 12 أكتوبر 2020 09:59 م
دندراوى الهوارى: أعداء القاهرة لا يدركون أن الشعب المصرى جيش خلقت له دولة جانب من الحوار
أيمن رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الكاتب الصحفى دندراوى الهوارى، رئيس التحرير التنفيذى لـ"اليوم السابع"، إن أعداء الدولة المصرية الذين يعملون دائماً على ترويج الشائعات والأكاذيب من أجل إحداث فتنة داخلية بين الشعب المصرى وجيشه، لا يدركون ولا يفهمون خريطة التركيبة السكنية بمصر، ورغم تعقيدها لكنها تتسم بأنها لشعب عريق يضرب بجذوره فى عمق التاريخ، بالإضافة إلى أن ثقافته متجذرة فى هذا التاريخ.

 

وأضاف "الهوارى"، خلال لقاء له عبر برنامج "ديوان الملا" الذى يقدمه الإعلامى الكويتى محمد الملا، أن التاريخ يؤكد أن الشعب المصرى عبارة عن جيش خلقت له دولة، وذلك يوضح التلاحم العجيب والغريب للشعب المصرى مع جيشه، وتابع: "الشعب المصرى يكن كل احترام وتقدير وحب جارف لجيشه، ولا يمكن لأحد أن يسئ له إلا عناصر الجماعات الإرهابية المنبوذة فى الخارج ".

 

وفضح "الهوارى" الأساس الذى بنيت عليه جماعة الإخوان الإرهابية التى تعمل وفق أجندة خارجية على تخريب الوطن ونشر الفوضى في البلاد، موضحاً أن هذه الجماعة المتطرفة قائمة على ما يسمى بـ"استاذية العالم"، وعليه فأن عناصرها لا يؤمنون بالوطن ولا الحدود ولا السيادة ويحلمون بحكم العالم، وتابع:"وكبيرهم قال إن الوطن ما هو إلا حفنة تراب عفن".

 

وأشار "الهوارى"، إلى أن التوافق الإخوانى التركى يعود إلى التقارب بين أهداف الطرفين، وطموحاتهما المشتركة التى لا تعدوا إلا مجرد أوهام، مشدداً على أن ذلك يؤكد أن جماعة الإخوان الإرهابية هى خنجر في ظهر كل الدول التي يتواجدون بها الآن.

 

ولفت "الهوارى" إلى أنه لا يمكن مقارنة الإعلام المعادى الذى يبث من تركيا وقطر، وعلى رأسهم قناة الجزيرة، مع الإعلام المصرى، كون هذه أبواق لقلب الحقائق تعتمد الشتائم السفالة والانحطاط ولكن الإعلام المصرى يدشن القيم ولا ينجرف إلى هذا الانحدار، وتابع: "كل هذه المنابر لا تواجد لها إلا فى عالم الافتراضى ولا يوجد لها أية تأثير على أرض الواقع".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة