خالد صلاح

جزيرة الشيطان.. منبر الإخوان الأسود ومخلب تميم بن حمد لتدمير المنطقة وصناعة الفوضى بالدول العربية.. فضائيات الدوحة تستهدف شق النسيج العربى والخليجى.. ابن عم أمير الإرهاب: الجميع تأذى من قنوات تنظيم الحمدين

الأربعاء، 14 أكتوبر 2020 03:00 ص
جزيرة الشيطان.. منبر الإخوان الأسود ومخلب تميم بن حمد لتدمير المنطقة وصناعة الفوضى بالدول العربية.. فضائيات الدوحة تستهدف شق النسيج العربى والخليجى.. ابن عم أمير الإرهاب: الجميع تأذى من قنوات تنظيم الحمدين قناة الجزيرة
كتب - إسماعيل رفعت

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ما يفعله البعض قد يخفى على الآخرين إلا عبر المنصات الإعلامية فكل كلمة محل تقييم ونقد، وهو الأمر الذى تجاهله تنظيم الحمدين بوجهه الذى تعرى وتجرد من مجرد الحياة من كثرة الكذب، وواصلت قنواته مزيدا من الكذب والتدليس الذى بات مفضوحا، وتحولت إلى منبر الإخوان الأسود، الجماعة الإرهابية التى سقطت فى اختبارات الوطنية بخياناتها.

وأكدت تقارير إعلامية، أن تنظيم الحمدين وجد فى أبواقه الإعلامية المضللة وسيلة لتنفيذ هذه المهمة الخبيثة، حتى أنهم اختاروا اسما لواحد من برامجهم لا يتناسب إلا مع جرائمهم "ما خفى أعظم".

وتابعت التقارير الإعلامية: "فما خفى فى تاريخ الحمدين هو أعظم بكثير مما نعرفه، فمازالت تكشف الأيام أن تزوير الحقائق وتزييف التاريخ هو العنوان الأنسب جدا لبرنامج "ما خفى أعظم"، وهو التوصيف المناسب لمنهج الحمدين، ومؤخرا حاول البرنامج الخبيث وضع مملكة البحرين وشعبها فى مرمى سهامه، عبر بث الفتنة وشق النسيج الوطنى البحرينى، ويضاف هذا البرنامج إلى أكثر من 980 تقريرا بثتها القناة ضد المملكة منذ عام 2011 حتى عام 2017، لدعم الإرهاب.

ولفتت التقارير الإعلامية إلى أن البرنامج المذكور اعتمد على 3 شهادات رئيسية لترويج أكاذيبه، حول أن السلطات البحرينية تعاونت مع قيادى فى القاعدة عام 2003 لاغتيال نشطاء المعارضة، دون الكشف عن اسم شخص واحد تم اغتياله، كما بث البرنامج فيديو آخر يتضمن شهادة لشخص ثانٍ يزعم أن البحرين جندته عام 2006 للتجسس على إيران، أما الشهادة الثالثة فتأتى من شخص تقدمه القناة على أنه ضابط بحرينى سابق، دون أن تكشف أنه يحمل حاليا الجنسية القطرية، واسمه كان من بين 12 عسكريا بحرينيا جنستهم قطر، حيث وردت أسماؤهم فى وثيقة نشرت عام 2017، تدين قطر بعدم الالتزام باتفاق الرياض وهو ما يعنى أن شهادته مشكوك فى صحتها".

ومن جانبه فضح الشيخ فهد بن عبد الله آل ثانى، أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة، وابن عم تميم بن حمد، قناة الجزيرة القطرية، ورجال الأعمال المقربين من قطر، والمتورطين فى تفجيرات مقديشو.

وقال أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة، فى تغريدات له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، إن خليفة المهندى – رجل الأعمال القطرى القمرب من تميم - اعترف فى اتصال هاتفى أن متطرفين قاموا بتفجيرات بمقديشو لتعزيز مصالح قطر!، فنفى تنظيم الحمدين الإرهابى أن يكون للمهندى أى صفة حكومية وستحاسبة! فالعجيب أن المهندى كان ضمن وفد رسمى مع تميم حينما زار أندونيسيا قبل شهر!، فلم يبق جحر ضب إلا ودخله إرهاب عصابة الدوحة!.

وتابع ابن عمى تميم بن حمد: حتى الكويت التى لم تقاطع صرحت أكثر من مره وعلى لسان أميرها بأنهم تأذوا من قناة الجزيرة، فمعارضة الجميع لقناة الجزيرة هو ردة فعل للأفعال التى انتهجتها منذ تأسيسها فى منتصف التسعينيات الميلادية، هذا العداء ليس من صالح قطر أو المواطنين القطريين الذين سيكونوا (ٱخر الضحايا).


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة