خالد صلاح

ماذا فعل محمود ياسين بعد تسجيل الأهلى هدفا قاتلا فى الصفاقسى؟.. حفيده يجيب

الأربعاء، 14 أكتوبر 2020 12:32 م
ماذا فعل محمود ياسين بعد تسجيل الأهلى هدفا قاتلا فى الصفاقسى؟.. حفيده يجيب الراحل محمود ياسين
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رحل عن عالمنا فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء الفنان الكبير محمود ياسين عن عمر ناهز 79 عاماً بعد صراع مع المرض، الذى أبعده عن الحياة الفنية طوال السبع سنوات الماضية، وفى وقت سابق كشف محمود عمرو ياسين حفيد النجم الراحل فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع" أن جده كان يشجع ناديى الأهلى والمصرى البورسعيدى.

وقال محمود إن جدة محمود ياسين، من أكثر الناس الذين تعامل معهم، وهو محب كثيرا لمصر وكان يحكى لهم قصص وتاريخ بورسعيد فى الحرب، مضيفا أن من أهم ذكرياته مع جده هى كأس العالم 2006، حيث إنه كان يجتمع هو وابن عمته عند جده ليشاهدوا المباريات سويا وأن جده مشاهد جيد ولم يضيع مشاهده مباراة واحدة.

وتابع أن جده الفنان محمود ياسين، يشجع النادى الأهلى، قائلا: "جدى أهلاوى وبيشجع المصرى أيضا ومن أهم المباريات وذكرياتها جون أبو تريكة فى الصفاقسي عام 2006 واحتفلنا سويا بعد المباراة".

ولد الراحل محمود فؤاد محمود ياسين فى مدينة بورسعيد عام 1941 وتعلق بالمسرح منذ أن كان فى المرحلة الإعدادية.
 
‫وحقق حلمه بالانضمام للمسرح القومى الذى قدم عليه وعلى المسارح الأخرى عشرات الأعمال المميزة مثل (ليلى والمجدانون) و(الخديوى) و(حدث فى أكتوبر) و(عودة الغائب) و(الزيارة انتهت) و(بداية ونهاية) و(البهلوان).‬‬
 
‫قدم فى السينما أدوارا صغيرة فى نهاية حقبة الستينيات إلى أن جاءت فرصته الكبيرة في فيلم (نحن لا نزرع الشوك) مع شادية عام 1970 وتوالت الأفلام بعد ذلك فكان من بينها (الخيط الرفيع) أمام فاتن حمامة و(أنف وثلاث عيون) أمام ماجدة الصباحي و(قاع المدينة) أمام نادية لطفي و(مولد يا دنيا) أمام المطربة عفاف راضي و(اذكريني) أمام نجلاء فتحي و(الباطنية) أمام نادية الجندي و(الجلسة سرية) أمام يسرا و(الحرافيش) أمام صفية العمري.‬‬
 
‫وفى التليفزيون قدم عشرات المسلسلات منها (الدوامة) و(غدا تتفتح الزهور) و(مذكرات زوج) و(اللقاء الثاني) و(أخو البنات) و(اليقين) و(العصيان) و(سوق العصر) و(وعد ومش مكتوب) و(ضد التيار) و(رياح الشرق) و(أبو حنيفة النعمان).‬‬

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة