خالد صلاح

صور العالم هذا المساء.. مسلح يقطع رأس رجل في فرنسا.. الآلاف يتحدون الحكومة التايلاندية ويتظاهرون بالعاصمة.. بدء التصويت المبكر في انتخابات الرئاسية الأمريكية بولاية لويزيانا.. طالبة معاقة تغزو أعلى قمة باليونان

الجمعة، 16 أكتوبر 2020 10:00 م
صور العالم هذا المساء.. مسلح يقطع رأس رجل في فرنسا.. الآلاف يتحدون الحكومة التايلاندية ويتظاهرون بالعاصمة.. بدء التصويت المبكر في انتخابات الرئاسية الأمريكية بولاية لويزيانا.. طالبة معاقة تغزو أعلى قمة باليونان
إعداد عبد الوهاب الجندى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت دول العالم اليوم الجمعة، العديد من الأحداث المهمة، حيث سادت حالة من الخوف شمال العاصمة الفرنسية، باريس، بعد أن نفذ مسلح جريمة قطع رأس مدرس تاريخ، قبل أن ترديه الشرطة قتيلا.

وفى العاصمة التايلاندية بانكوك، احتشد آلاف المواطنون ونفذوا تظاهرات مناهضة للحكومة، في تحدى واضح وصريح للقرارات التي اتخذتها السلطات بمنع التجمعات، وإلى التفاصيل:-

مسلح يقطع رأس رجل في فرنسا
 

باتت الأراضي الفرنسية، على جريمة بشعة نفذها رجل مسلح بسكين، ضد شخص في ضحية "كونفلان سان أونورين" بالقرب من العاصمة باريس، حيث قام الجاني بقطع رقبت المجني عليه، مما أدى إلى حالة من الفزع والهلع في صفوف المواطنين المتواجدين بالمنطقة.

وأفادت النيابة العامة لمكافحة الإرهاب في فرنسا الجمعة أنها فتحت تحقيقا إثر قطع رأس رجل في "كونفلان سان أونورين"، قرب باريس وإصابة المشتبه به بجروح بالغة برصاص الشرطة في مدينة مجاورة.

وقالت النيابة العامة لوكالة الأنباء الفرنسية إن التحقيق بشأن الأحداث التي وقعت نحو الساعة الخامسة عصرا، قرب مدرسة، فُتح بتهمة ارتكاب "جريمة مرتبطة بعمل إرهابي" و"مجموعة إجرامية إرهابية".

 وتلقى شرطيو قسم الجنايات في "كونفلان سان أونورين" على بعد خمسين كلم نحو شمال غرب باريس، نداء لملاحقة مشتبه به يتجول حول مؤسسة تعليمية، وفق ما ذكرت النيابة.

وفي المكان، عثر عناصر الشرطة على الضحية على بعد مئتي متر، في محلة إيرانيي، وحاولوا توقيف رجل كان يحمل سلاحا أبيض ويهددهم فأطلقوا النار عليه ما تسبب بإصابته بجروح خطيرة.

وأكدت الشرطة الفرنسية أن الرجل الذي تعرض لاعتداء مميت قرب باريس الجمعة أستاذ تاريخ عرض مؤخرا رسوما كاريكاتورية للنبي محمد في حصة دراسية حول حرية التعبير.

ويتعامل القضاء الفرنسي مع الهجوم على أنه حادث إرهابي، وهو يتزامن مع محاكمة متواطئين مفترضين مع مهاجمي صحيفة "شارلي إيبدو" عام 2015، كما يأتي عقب أسابيع قليلة من هجوم شنه رجل وأدى إلى جرح شخصين ظن أنهما يعملان في الصحيفة.

ولقي منفذ هجوم الجمعة مصرعه متأثرا بجراحه بعدما أطلقت الشرطة النار عليه قرب موقع الحادث غير البعيد عن المعهد الذي تدرّس فيه الضحية، وتم تطويق المكان واستقدام عناصر قسم إزالة الألغام للاشتباه بوجود حزام ناسف.

 وقرر وزير الداخلية جيرالد دارمانان المتواجد في المغرب، العودة فورا إلى باريس، وقالت شبكة سي إن إن، إن وزارة الداخلية قررت نشر وحدة من قوات مكافحة الإرهاب، في شوارع العاصمة.

من جانبها أعلنت الرئاسة الفرنسية أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيتوجه مساء الجمعة إلى كونفلان سانت أونورين في شمال غرب باريس، حيث قُطع رأس أستاذ تاريخ، بعد الظهر على يد مهاجم أردته الشرطة.

وشهدت فرنسا خلال السنوات الماضية سلسلة من الهجمات العنيفة التي شنها متشددون، ففي أواخر الشهر الماضي أصاب مهاجر من باكستان شخصين بعد مهاجمتهما بساطور خارج المقر السابق لمجلة شارلي إبدو الساخرة.

وكان هذا هو المكان الذي قتل فيه متشددون موظفين بالمجلة قبل خمس سنوات ردا على نشر المجلة رسوما كاريكاتورية للنبي محمد.

 

حادث فرنسا (1)
حادث فرنسا (1)

 

حادث فرنسا (2)
حادث فرنسا (2)

 

حادث فرنسا (3)

حادث فرنسا (3)

 

حادث فرنسا (4)
حادث فرنسا (4)

 

حادث فرنسا (5)
حادث فرنسا (5)

 الآلاف يتحدون الحكومة التايلاندية ويتظاهرون بالعاصمة
 

تجمع عشرات الآلاف من المتظاهرين المطالبين بالديمقراطية، في العاصمة التايلاندية بانكوك اليوم الجمعة، في تحد جماهيري للحكومة التي أصدرت مرسوما يحظر التظاهرات، وفق صور نشرتها وكالة رويترز.

وهلل المتظاهرون وهتفوا بهتافات مناهضة للحكومة ورئيس الوزراء، ودعوا إلى إطلاق سراح ما لا يقل عن 20 ناشطا اعتقلوا أمس الخميس في حملة قمع كاسحة من قبل الشرطة.

شهد هذا الأسبوع أول احتجاجات أثناء وجود الملك ماها فاجيرالونجكورن في البلاد - مما زاد المخاطر بشكل كبير، وفي الساعات الأولى من صباح الخميس ، حاولت الحكومة تقليص حركة الاحتجاج التي يقودها الطلاب بإصدار مرسوم طوارئ يحظر التجمعات لأكثر من أربعة أشخاص واعتقال نحو 20 ناشطًا - ما رفع العدد الإجمالي للاعتقالات هذا الأسبوع إلى حوالي 40 شخصا.

قال رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوتشا، اليوم الجمعة، إنه لن يستقيل بعد أن تحدى عشرات الآلاف من المحتجين الحظر المفروض على المظاهرات، وحذرهم من الاستمرار في التظاهر.

مظاهرات تايلاند (1)
مظاهرات تايلاند (1)

 

مظاهرات تايلاند (2)
مظاهرات تايلاند (2)

 

مظاهرات تايلاند (3)
مظاهرات تايلاند (3)

 

مظاهرات تايلاند (4)
مظاهرات تايلاند (4)

 

مظاهرات تايلاند (5)
مظاهرات تايلاند (5)

 

مظاهرات تايلاند (6)
مظاهرات تايلاند (6)

 

مظاهرات تايلاند (7)
مظاهرات تايلاند (7)

 

 طالبة معاقة تغزو أعلى قمة باليونان
 

حققت طالبة جامعية معاقة طموحها الذي ظلت تحلم به طول حياتها بالوصول إلى قمة جبل أوليمبا، وهي أعلى قمة في اليونان، على ظهر صديق لها.
 
وصلت إليفثيريا توسيو، التي عاشت حياتها ملازمة لكرسي متحرك، إلى القمة في الخامس من أكتوبر، محمولة في معظم المسافة على ظهر ماريوس جياناكو، عداء التحمل للمسافات الطويلة الذي كان قد تسلق بالفعل الجبل الذي يبلغ ارتفاعه 2917 مترا حوالي 50 مرة.
 
ساعد صديقان آخران في حمل توسيو في أجزاء من الطريق، لكن جياناكو هو الذي قطع بها معظم المسافات الصعبة، بما في ذلك الشوط الأخير إلى القمة.
 
قالت توسيو (22 عاما) وهي طالبة تدرس في علم الأحياء وتعشق الرياضات الخطرة "كانت المشاعر فياضة.. شعرت بسعادة بالغة اهتز لها كياني... وفي النهاية كانت قمة الإثارة عندما وصلنا، وأدركنا ما فعلناه".
 
تعرفت توسيو على جيانكو (28 عاما)، وكلاهما من بلدة دراما بشمال اليونان، للمرة الأولى في سبتمبر عبر صديق مشترك وحكت له عن حلمها.
 
مع اقتراب فصل الشتاء، كان على جياناكو، الذي شارك في سباقات الماراثون الطويلة وسباقات التحمل في أماكن مختلفة في القطب الشمالي والصحراء، أن يتحرك بسرعة لتجميع فريق صغير قبل بدء تساقط الثلوج.
 
قال جياناكو، الذي حمل توسيو في حقيبة ظهر معدلة "اعترضتنا صعاب كثيرة. كان شيئا يحدث لأول مرة وكان علينا تنظيم فريق كبير".
 
وأضاف "لكن الجزء الأصعب هو الجانب النفسي. فقد لاقى رجل حتفه هناك في اليوم السابق".
 
وتسلق جبل أوليمبا، الذي كانوا يعتقدون في اليونان القديمة أنه مقر الآلهة، ليس لضعاف القلوب. فقد أكسبته قممه القاسية لقب "عرش زيوس". ويتحدث أولئك الذين يتسلقونه عن منحدراته الصعبة وصخوره الملساء.
 
قال توسيو "كنت خائفا إلى حد ما بسبب الروابي الصخرية من أمامي ومن خلفي، لكن لم يكن هناك خوف حقيقي من أن نعجز عن تحقيق ما حققناه".
 
لفت الإنجاز اهتمام رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس الذي هنأهما بمكالمة عبر الفيديو.
 
قال جياناكو "لم أفعل من قبل شيئا أكثر روعة من هذا".
 
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (1)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (1)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (2)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (2)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (3)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (3)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (4)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (4)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (5)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (5)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (6)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (6)

الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (7)
الطالبة المعاقة فوق أعلى قمة باليونان (7)
 

بدء التصويت المبكر في انتخابات الرئاسية الأمريكية بولاية لويزيانا..

اصطف الناخبون الأمريكيون، في وقت مبكر اليوم الجمعة، بشوارع مدينة نيو أورلينز، أكبر مدن ولاية لويزيانا للإدلاء بأصواتهم في التصويت المبكر من الانتخابات الرئاسية الأمريكية، في الولاية، وفق صور نشرتها وكالة رويترز للأنباء.

ويتنافس الرئيس الأمريكي الحالي، دونالد ترامب، المرشح الديمقراطي السناتور جون بايدن، على منصب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية في الانتخابات المقرر إجراؤها في شهر نوفمبر المقبل وهي التي تجرى كل أربع سنوات.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدم مرشح الحزب الديمقراطي، "بايدن" بنحو عشر نقاط على مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب، ومن المقرر إجراء المناظرة الرئاسية الثالثة في 22 أكتوبر بمدينة ناشفيل في ولاية تينيسي.

الانتخابات الامريكية (1)

الانتخابات الأمريكية (1)

 

الانتخابات الامريكية (2)
الانتخابات الأمريكية (2)

 

الانتخابات الامريكية (3)
الانتخابات الأمريكية (3)

 

الانتخابات الامريكية (4)
الانتخابات الأمريكية (4)

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة