خالد صلاح

الحياة تعود لشوارع القدس بعد إزالة القيود وانتهاء شهر من الإغلاق.. صور

الأحد، 18 أكتوبر 2020 04:01 م
الحياة تعود لشوارع القدس بعد إزالة القيود وانتهاء شهر من الإغلاق.. صور شوارع القدس بعد انتهاء الاغلاق
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت الحياة تعود إلى شوارع مدينة القدس المحتلة بعد إزالة القيود وفتح المحال التجارية، عقب انتهاء شهر كامل من الإغلاق لمحاولة حصر تفشي إصابات كورونا بعد ارتفاع أعداد المصابين خلال الفترة الأخيرة، ونشر المركز الفلسطيني للإعلام عبر صفحته الرسمية بموقع "تويتر"، جانب من شوارع مدينة القدس المحتلة بعد إزالة القيود.

فتح المحال فى القدس
فتح المحال فى القدس

 

وظهرت أعداد قليلة من المارة في شوارع القدس بعد فتح المحال، مع الالتزام بإجراءات الوقاية من الفيروس العالمي، حيث ظهر المواطنين وهم يرتدون الكمامات الواقية ويلتزمون بمسافات التباعد الاجتماعي.

شوارع القدس بعد انتهاء الاغلاق
شوارع القدس بعد انتهاء الاغلاق

 

عودة الحياة للقدس
عودة الحياة للقدس

 

وأعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة تسجيل 6 وفيات و389 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و336 حالة تعافٍ خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وأضافت الوزيرة - وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) اليوم الأحد، أنه تم تسجيل 5 وفيات في الضفة الغربية من محافظات جنين والخليل ونابلس بيت فجار وبيت لحم، إضافة إلى مواطنة من بيت حانون في قطاع غزة.

 

وأشارت إلى أن نسبة التعافي من فيروس كورونا في فلسطين بلغت 87.5%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 11.7%، ونسبة الوفيات 0.8% من مجمل الإصابات.

 

وفيما يخص حالات التعافي، فقد سجلت 273 حالة في المحافظات الشمالية (82 الخليل، 31 جنين، 3 طوباس، 11 سلفيت، 30 طولكرم، 40 قلقيلية، 76 بيت لحم)، إضافة إلى 63 حالة في قطاع غزة.

 

وعلى جانب آخر، دعا مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني، المنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية والدول الصديقة إلى التدخل لوقف خطر هدم إسرائيل مدرسة "رأس التين" شرق رام الله، والمعرضة للهدم بعد تمكن الإدارة المدنية الإسرائيلية من إلغاء أمر قضائى يمنع ذلك، بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس".

 

وأوضح مكتب رئيس الوزراء فى بيان له أن هدم المدرسة هو بمثابة استهداف لجهود الدول المانحة فى بناء المؤسسات الفلسطينية وتوفير البنية التحتية لخدمة المجتمع الفلسطيني، علما أن المدرسة التابعة لوزارة التربية والتعليم، تم تشييدها مؤخرا بتمويل مشترك من فرنسا وفنلندا وإيطاليا ولوكسمبورغ وإيرلندا وإسبانيا والمملكة المتحدة والسويد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة