خالد صلاح

عمرو جمال: أتمنى العودة للأهلى بعد التقصير فى حق نفسى..ومعجب بمصطفى محمد

الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 01:17 ص
عمرو جمال: أتمنى العودة للأهلى بعد التقصير فى حق نفسى..ومعجب بمصطفى محمد عمرو جمال
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال عمرو جمال مهاجم الأهلى المعار لصفوف طلائع الجيش، إن الأسبانى خوان كارلوس جاريدو المدير الفنى السابق للمارد الأحمر، من أكثر المدربين الذين تعاملوا معه بطريقة "غريبة"، قائلاً: "فوجئت بطريقة غريبة جدًا فى المعاملة من المدرب، وكان دائمًا يستفزنى، ويجعلنى أشارك فى التدريبات كظهير أيمن، ويدفع بى فى المباريات فى مركز المهاجم".

وأعترف عمرو جمال خلال تصريحاته لبرنامج "ملعب أون تايم" عبر شاشة "أون تايم سبورتس" بتقصيره فى حق نفسه فى أخر سنة له مع الأهلى قبل الخروج على سبيل الإعارة والانضمام لصفوف الصفاقسى التونسى، قائلاً: "كان يجب أن أحمل نفسى أكثر من ذلك، وأبذل مجهود أكبر، لكننى انتقلت لصفوف الصفاقسى ثم عدت إلى الطلائع وكنت محبط لعدم وصول البطاقة الدولية من النادي التونسى الأمر الذى أدى لعدم خوضى فترة إعداد جيدة قبل انطلاق الموسم، لكن حاليًا أظهر بمستوى جيد".

وعن احتياج الأهلى لمهاجم سوبر، أكد عمرو جمال أن جميع لاعبو الأهلى سوبر فى مراكزهم، ولكن قد يكون المارد الأحمر فى حاجة للتعاقد مع مهاجم أفريقى مميز لتدعيم صفوفه.

وأشاد مهاجم طلائع الجيش الحالى، بالجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى الحالى للاهلى، مؤكدًا إنه تحدث معه فى السابق بصفة شخصية بخلاف إشادة العديد من لاعبى فريق صن داونز بإمكانيات المدرب، لافتًا إلى إنه لم يتحدث معه أى مسئول من الأهلى منذ أن انتقل لصفوف الطلائع، متمنيًا أن يعود لصفوف فريقه مرة أخرى.

وأكد عمرو جمال إنه على علم بإمكانياته وقدرته على العودة لمستواه مرة أخرى، لافتًا إلى إنه سيعود لقيادة هجوم منتخب مصر فى أقرب وقت، خاصة وإنه دخل فى تحدى مع نفسه.

وأشاد عمرو جمال بإمكانيات مصطفى محمد مهاجم الفريق الكروى الأول بنادى الزمالك، قائلاً: "معجب بطريقة لعبه، وأنا بحب المهاجم اللي بيخبط فى المدافعين وبيعافر لإحراز الهدف، وعليه أن يهتم بزيادة أرقامه وعدم الشبع بما يقدمه، وحسام البدرى تعمد استفزاز اللاعب ليُخرج أفضل ما لديه".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة