خالد صلاح

بزعم توظيفها فى تجارة الملابس..

القبض على زوجة مستريح لاستيلائهما على 40 مليون جنيه من 25 شخصا فى سوهاج

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 12:46 م
القبض على زوجة مستريح لاستيلائهما على 40 مليون جنيه من 25 شخصا فى سوهاج متهم - أرشيفية
سوهاج محمود مقبول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمكن ضباط الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بجنوب الصعيد "فرع سوهاج"، من ضبط زوجة مستريح قامت بمساعدته ومساعدة شقيقته بالاستيلاء على مبالغ مالية كبيرة من 25 مواطنا، بزعم توظيفها فى تجارة الملابس الجاهزة، حيث بلغت جملة تلك المبالغ 40 مليون جنيه تقريبا.

ترجع الواقعة عقب ورود معلومات أكدت صحتها التحريات للعميد صلاح أبوسحلى مدير الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة فرع جنوب الصعيد مفادها قيام مدرس وشقيقته ربة منزل وزوجته المدرسة بالإستيلاء على أموال بعض المواطن بزعم توظيفها فى مجال تجارة الملابس الجاهزة مقابل أرباح ثابته إلا أنهم يفوا بوعدهم ورفضوا رد المبالغ المالية المستولى عليها.

وعلى الفور ونظرا لما تشكلة الواقعة من خطر على الأمن العام تم تشكيل فريق بحث ترأسه العقيد راشد سالم مفتش الإدارة وتبين من الفحص تقدم مدير عام بالتربية والتعليم بالمعاش ويقيم بدائرة قسم أول سوهاج و25 أخرين ببلاغات ضد إ . ح . س مدرسة وج . ح . ا شقيقته ربة منزل وإ . ث . ع زوجة الأول مدرسة جميعهم يقيمون بدائرة قسم ثان سوهاج ليقامهم بتلقى مبالغ مالية بلغت جملتها 40 مليون جنيه بقصد توظيفها لهم فى مجال تجارة الملابس الجاهزة إلا انهم لم يفوا بوعدهم وأستولوا على المبالغ المالية ورفضوا ردها.

أكدت التحريات صحة البلاغات بتلقى المتحرى عنهم المبالغ المالية المشار من المبلغين لتوظيفها لهم فى مجال تجارة الملابس الجاهزة من خلال إحدى الشركات الخاصة بهم مقابل أرباح شهرية قدرها 5% من قيمة رأس لمال إلا أنهم لم يلتزموا بما وعدو به ورفضوا رد المبالغ المالية المستولى عليها بالمخالفة لأحكام القانون رقم 146 لسنة 1988.

وأضافت التحريات وجود ضحايا آخرين لم يتقدموا للأبلاغ أملا فى الحصول على الأرباح أو أستراد أموالهم  تم ضبط المتحرى عنها الثالثة وبمواجهتها أعترفت بإرتكابها الواقعة بالإشتراك مع الاو والثانية وتعهدت برد المبالغ المالية للمبلغين تم تحرير محضرا بالواقعة وتم العرض على النيابة العامة التى تولت التحقيق.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة