خالد صلاح

ضربة مالية لمانشستر يونايتد.. كيف وصلت ديون النادى لـ 474 مليون إسترليني ؟

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 05:18 م
ضربة مالية لمانشستر يونايتد.. كيف وصلت ديون النادى لـ 474 مليون إسترليني ؟ مانشستر يونايتد
كتب إسلام مسعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تلقى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، ضربة مالية بعد وصول ديونه لـ 474 مليون إسترليني، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، التي ضربت أندية العالم إقتصادياً، وأعلن نادي مانشستر يونايتد، إن ديونه تجاوزت مبلغ 474 مليون جنيه إسترليني بعد أن انخفض دخله بشكل كبير بسبب تأثير فيروس كورونا.

أكد النادى في بيان له، إن يونايتد شهد خسارة متراكمة قدرها 23.2 مليون جنيه إسترليني لموسم 2019-20 ، والتي كانت ترجع أساسًا إلى انخفاض 41.9 في المائة في دخل البث، لكن صافي ديون يونايتد يصل إلى 474.1 مليون جنيه إسترليني من 203.6 مليون جنيه إسترليني قبل 12 شهرًا، وهو ما يعادل ارتفاعًا مذهلاً بنسبة 132.9 في المائة.

ويرجع ذلك أساسًا إلى انخفاض قدره 256 مليون جنيه إسترليني في النقد وما يعادله، وبالتحديد على رسوم اللاعبين بما في ذلك 80 مليون جنيه إسترليني هاري ماجواير، وفقدان تذاكر المباريات والرعاية المؤجلة، والتحركات السلبية في سعر الصرف بين الجنيه الاسترليني والدولار.

أضاف، إن الدين الرئيسي على النادى يتعلق باستيلاء العائلة المالكة لا يزال كما هو، ومع ذلك، ستستفيد الميزانية العمومية من تمديد 11 مليون جنيه إسترليني لمدة ستة أشهر لصفقة النادي مع راعي القميص شيفروليه.

تابع، إن إيرادات النادى إنخفضت بنسبة 19 في المائة إلى 509 ملايين جنيه إسترليني، وكانت قراءة أخرى صعبة على مؤيدي يونايتد في عام صعب من الديون المتزايدة وتناقص الإيرادات.

من جانبه، قال إد وودوارد الرئيس التنفيذي لمان يونايتد، "يظل تركيزنا على صحة زملائنا ومعجبينا ومجتمعنا مع التكيف مع التداعيات الاقتصادية الكبيرة للوباء، في هذا السياق، أولويتنا القصوى هي إعادة الجماهير إلى الملعب بأمان وفي أسرع وقت ممكن".

أشار الرئيس التنفيذي للشياطين الحمر، نحن ملتزمون أيضًا بلعب دور بناء في مساعدة  كرة القدم الأوسع خلال هذه الفترة من المحن".

وكان إد وودوارد، قد حذر في مايو من أن الأمور قد تستمر في التدهور من وجهة نظر مالية مع بقاء المشجعين غير قادرين على العودة إلى المباريات بأي صفة.

وأخيراً، شهدت عائدات التجزئة إنخفاض بمقدار 1.1 مليون جنيه إسترليني بسبب إغلاق المتجر الضخم للنادي واستمر ذلك مع إبعاد المشجعين بسبب ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا في إنجلترا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة