خالد صلاح

حكاية وحيد والديه المتوفى أثناء الوضوء.. كان ملازما للمسجد.. صور

الجمعة، 23 أكتوبر 2020 01:24 ص
حكاية وحيد والديه المتوفى أثناء الوضوء.. كان ملازما للمسجد.. صور الشاب محمد صباح
الدقهلية شريف الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"وحيد أمه وأبوه وعنده أخت واحدة فقط .. وكان دايما فى المسجد".. هكذا أكد أهالى قرية كفر المقدام بالدقهلية، بعد أن شهدت القرية وفاة أحد أبنائها غرقا خلال وضوئه استعدادا للصلاة.

6866351291603368192
الشاب محمد
 

وأضاف شهود العيان أن الشاب محمد صباح، نزل للوضوء لكى يصلى عند المعدية بجوار مسجد النادى على الكورنيش فوقع فى المياه وغرق وأنه كان يعمل فى مول للأدوات المنزلية.

 

وتناقل مستخدمو وسائل التواصل، أن الشاب محمد صباح يعمل بأحد المتاجر المتخصصة ببيع الأدوات المنزلية، انزلقت قدماه أثناء توجهه للوضوء بالقرب من أحد المساجد على النيل، وأثنى الأهالى على الشاب، وأكدوا أنه كان يتمتع بحسن الخلق، ومواظبته على الصلوات، علاوة على أنه كان يتمتع بحسن الحديث مع الجميع.

 

وكانت تمكنت قوات الإنقاذ النهرى فى الدقهلية، من انتشال جثمان شاب من مياه نهر النيل غرق عندما نزل يتوضأ للصلاة، وسقط فى المياه، وقد تلقى اللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطارا يفيد بورود بلاغ من مأمور مركز شرطة ميت غمر بغرق شاب فى مياه النيل بقرية كفر المقدام.

 

وانتقلت قوات الإنقاذ النهرى إلى مكان البلاغ وتمكنت من انتشال جثة الشاب بمساعدة الأهالى، وتبين أنه يدعى "محمد صباح" من قريه كفر المقدام، وجرى نقل الجثة إلى المستشفى وأكد تقرير مفتش الصحة أنه سبب الوفاة استفكسيا الغرق ولا توجد شبهة جنائية وصرحت النيابة العامة بالدفن.

 

1603373752
 
 

 

6866351291603368192

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة