خالد صلاح

روبى كين يهنئ أسطورة الكرة بيليه: لى الشرف لقاء الفائز بـ3 بطولات كأس العالم

الجمعة، 23 أكتوبر 2020 05:41 م
روبى كين يهنئ أسطورة الكرة بيليه: لى الشرف لقاء الفائز بـ3 بطولات كأس العالم بيليه يتوسط كين وابنه
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتفل النجم الإيرلندى الكبير روبى كين، بعيد ميلاد أسطورة كرة القدم البرازيلية عبر التاريخ بيليه، حيث نشر نجم ليفربول وتوتنهام وأستون فيلا الأسبق، صورة له مع ابنه ويتوسطهما الأسطورة بيليه، صحبها بتعليق: "عيد ميلاد ثمانين سعيد لـ(بيليه).. لى الشرف المطلق للقاء أيقونة اللعبة الفائز بثلاثة كؤوس العالم".

robbiekeane_122253360_1006216383228684_6711378289653321706_n
 
يشار إلى أن الأسطورة بيليه، يحتفل بعيد ميلاده الثمانين، اليوم الجمعة، كتب أولى صفحات قصته فى السابع من سبتمبر 1956 وفى ذلك اليوم شارك شاب عمره 15 عاما فى أول مباراة له مع الفريق الأول بسانتوس وعلى أرضية ملعب لم يعد له وجود حيث أحرز باكورة أهدافه، ويتذكر أحد لاعبى الفريق المنافس ذلك اليوم قائلا "لم يكن أى شخص يتخيل أنه سيكون الأفضل فى العالم".
 
Capture
 

كانت أول مباراة يظهر فيها بيليه هى لقاء ودى أمام كورينثيانز، وبالتزامن مع العيد الوطنى للبلاد، ولا يزال أنطونيو شانك فيليو لاعب كورينثيانز وقتها بكل التفاصيل ذلك اليوم الذى شهد مولد أحد ألمع النجوم التى تألقت فى سماء الساحرة المستديرة على مدار التاريخ والذى يتم الجمعة عامه الـ80.

كان يوما مشمسا وانعكس ذلك على سخونة التوقعات فى ملعب أميريكو جوازيلى، الذى تحول اليوم إلى منتجع رياضي. كانت المباراة الودية بناء على دعوة وجهتها بلدية منطقة سانتو أندريه لسانتوس، لم يكن أحد يعرف بعد باسم الفتى إدسون أرانتس دو ناسيمينتو.

كان بيليه قد انتهى قبلها بنحو شهر من توقيع أول عقد احترافى مع الفريق مقابل ستة آلاف كروزيرو شهريا، وهو رقم هزيل للغاية، أدرج اسمه ضمن القائمة لكنه بدأ من على مقاعد البدلاء.

يوضح أنطونيو، الذى وصل لعامه الـ85 اليوم، أن "نجم سانتوس فى تلك الفترة كان ديل فيتشيو"، خلال مقابلة معه بمنزله فى ساو برناردو دو كامبو بالقرب من ساو باولو حيث يعتنى للغاية بجميع التقارير التى كتبت حول ذلك اللقاء الذى كان أحد نجومه أيضا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة