خالد صلاح

إيبار يعمق جراح إشبيلية في الليجا وانتصار صعب لأوساسونا على بلباو

السبت، 24 أكتوبر 2020 09:07 م
إيبار يعمق جراح إشبيلية في الليجا وانتصار صعب لأوساسونا على بلباو اشبيلية
وكالة الأنباء الإسبانية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واصل إشبيلية مسلسل نتائجه المتواضعة في الليجا هذا الموسم بعد أن سقط في عقر داره على يد إيبار بهدف نظيف، في الوقت الذي عاد فيه أوساسونا للانتصارات بفوز صعب على ضيفه أثلتيك بلباو بهدف نظيف، وذلك ضمن مواجهات الجولة السابعة بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم التي أقيمت السبت، وعلى ملعبه (رامون سانشيز بيزخوان)، وجد الفريق الأندلسي نفسه متأخرا في النتيجة منذ الدقيقة 41 بهدف حمل توقيع المهاجم المخضرم إنريكي جارسيا "كيكي".

ورغم الوقت الكبير أمام لاعبي إشبيلية من أجل تدارك الأمر، إلا أنهم لم ينجحوا في هز شباك الفريق الباسكي على مدار 45 دقيقة كاملة.

وتعد هذه المباراة الثالثة على التوالي التي لا يحقق فيها إشبيلية أي انتصار بتعادل وخسارتين، ليتجمد رصيد الفريق عند 7 نقاط يحتل بها المركز الـ13 مع تبقي مباراتين مؤجلتين له.

أما إيبار فرفع رصيده بهذا الفوز للنقطة الثامنة في المركز الـ11 مؤقتا، وهو الفوز الثاني له هذا الموسم، مقابل تعادلين و 3 خسائر.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت، اقتحم أوساسونا المربع الذهبي مؤقتا بفوزه الصعب على ملعبه (إل سادار) بهدف نظيف على أثلتيك بلباو.

يدين فريق مدينة بامبلونا بالفضل في الفوز لروبين جارسيا صاحب الهدف الوحيد في الدقيقة 81 من ركلة جزاء.

ورفع الفوز رصيد الفريق إلى 10 نقاط يقفز بها للمركز الرابع، مع مباراة مؤجلة.

على الجانب الآخر، سقط "أسود الباسك" في فخ الخسارة الرابعة هذا الموسم، الثالثة خلال آخر 5 مباريات، ليظل رصيد الفريق عند 6 نقاط في المركز الـ15 مع مباراة مؤجلة له أمام برشلونة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة