خالد صلاح

الحزب الديمقراطى المسيحى بألمانيا يرجيء اختيار زعيمه للمرة الثانية بسبب كورونا

الإثنين، 26 أكتوبر 2020 07:44 م
الحزب الديمقراطى المسيحى بألمانيا يرجيء اختيار زعيمه للمرة الثانية بسبب كورونا رئيسة الحزب الحالية أنيجريت كرامب كارنباور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الحاكم في ألمانيا، اليوم الاثنين، إرجاء اختيار زعيم الحزب الجديد للمرة الثانية؛ وذلك في ظل القيود الاحترازية التي فرضتها البلاد لمواجهة الموجة الثانية من تفشي فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد-19".
 
وقررت رئاسة الحزب تأجيل المؤتمر الذي كان من المقرر عقده بمدينة (شتوتجارت) في 4 ديسمبر المقبل لاختيار مرشح الحزب لخوض الانتخابات التشريعية 2021، بحسب ما نقلته صحيفة "دي فيلت" الألمانية في نسختها الإلكترونية.
 
وقال الأمين العام للحزب بول زيمياك ، إن اللجنة التنفيذية الفيدرالية للحزب تبحث الخيارات القانونية لعقد مؤتمر الحزب وانتخاب المرشح في 14 ديسمبر، مشيرا إلى أن ذلك قد يحتاج تعديلا دستوريا.
 
وأضاف زيمياك أن هناك اتفاقا على أن عقد مؤتمر الحزب بحضور الأعضاء سيكون هو الخيار الأفضل، ويتعين تحديد ما إذا كان هذا ممكنًا في اجتماع مجلس إدارة الحزب في منتصف يناير، مشيرا إلى أن إقامة مؤتمر افتراضي يعقبه تصويت عبر البريد هو أمر تجري دراسته أيضا.
 
وكانت رئيسة الحزب الحالية أنيجريت كرامب كارنباور - التي تولت المنصب في أواخر 2018 - قد أعلنت في فبراير الماضي أنها لن تترشح لرئاسة الحزب وكذلك لمنصب المستشارية.
 
ومن بين المرشحين المحتملين لرئاسة الحزب رئيس حكومة ولاية شمال الراين ويستفاليا أرمين لاشيت ووزير الصحة ينز شبان والرئيس السابق للكتلة البرلمانية فريدريش ميرتس ورئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني نوربرت روتجن الذي أعلن رسميا ترشحه لرئاسة الحزب.
 
وسيكون من يفوز بزعامة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الحاكم في موضع رئيسي باعتباره مرشحا يمينيا وسطيا لتولي مقعد المستشارية خلفًا لأنجيلا ميركل في الانتخابات المرجح إجراءها في خريف العام القادم.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة