خالد صلاح

ملابس بحر وحائط بشرى ورايات حمراء.. المكسيكيون يستقبلون العاصفة زيتا.. ألبوم صور

الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 12:00 م
ملابس بحر وحائط بشرى ورايات حمراء.. المكسيكيون يستقبلون العاصفة زيتا.. ألبوم صور استقبال إعصار زيتا فى المكسيك
محمد غنيم - رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحاول المكسيكيون التغلب على الخوف والقلق من الإعصار زيتا، بالتنزه على الشواطئ، مرتدين ملابس البحر، ورفع الرايات الحمراء، فى حين شكلت مجموعة من المكسيكيين حائطا بشريا فى إشارة إلى محاولات صد العاصفة زيتا التى اشتدت قوتها لتصبح إعصارًا فوق البحر الكاريبي متجهة إلى المكسيك برياح تصل سرعتها إلى 130 كيلومترا في الساعة، بحسب المركز الوطني الأمريكي للأعاصير.

وذكر مركز الأعاصير، أنه بناء على مسار الإعصار من المتوقع أن يتحرك زيتا قرب أو فوق شبه جزيرة ياكاتان الليلة ويمر فوق خليج المكسيك جنوبا في وقت لاحق من اليوم الثلاثاء، ويقترب من ساحل الخليج شمالا.

وتمتد منطقة التحذير من الأعاصير من تولوم إلى دزيلام، بما في ذلك كوزومل.

وفي ولاية كوينتانا رو المشهورة بين السائحين، أعدت السلطات أكثر من 70 ملجأ في حال احتاج الأشخاص إلى الإجلاء أثناء هطول الأمطار والرياح.

ويبعد الإعصار، وهو من الفئة الأولى، نحو 170 كيلومترًا عن جنوب شرقي جزيرة كوزمومل ويتحرك بسرعة 17 كيلومترا في الساعة، وتم وضع شرق وشمال ولاية كوينتانا رو في حالة تأهب قصوى.

وتم تعليق النقل البحري للركاب والشحن في الشمال وكذلك الأنشطة الاقتصادية في كانكون ومناطق أخرى، كما تم تعليق الدراسة في ولاية يوكاتان المجاورة.

الشواطئ تستعد للعاصفة
الشواطئ تستعد للعاصفة

 

الصيادون يسحبون قواربهم من الشاطئ
الصيادون يسحبون قواربهم من الشاطئ

 

تحدى العاصفة بالتنزه على الشاطئ
تحدى العاصفة بالتنزه على الشاطئ

 

تعليق الرايات الحمراء
تعليق الرايات الحمراء

 

حائط بشرى بالزى الأبيض استقبالا للعاصفة زيتا
حائط بشرى بالزى الأبيض استقبالا للعاصفة زيتا

 

شاب يرفع الراية الحمراء
شاب يرفع الراية الحمراء

 

شواطئ المكسيك
شواطئ المكسيك

 

فتيات يرتدين ملابس البحر فى استقبال العاصفة زيتا
فتيات يرتدين ملابس البحر فى استقبال العاصفة زيتا

 

قوارب الصيادين
قوارب الصيادين

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة