خالد صلاح

نيابة طوخ تأمر بحبس زوجين تسببا فى موت طفلهما جوعا لحين ورود التحريات

الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 12:20 ص
نيابة طوخ تأمر بحبس زوجين تسببا فى موت طفلهما جوعا لحين ورود التحريات طفل رضيع - أرشيفية
القليوبية إبراهيم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت نيابة مركز طوخ بالقليوبية، حجز كلا من "ع ح" 28 عاما عامل، و"ا ش ع ن" 24 عاما ربة منزل، واللذان تسببا بمصرع نجلهما الطفل "أنس" 4 شهور، بعدما تركاه بمنزل الزوجية بقرية "كفر الفقهاء" التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، لحين ورود تحريات رجال المباحث حول الواقعة.

وكانت قرية "كفر الفقهاء" التابعة لمركز طوخ بالقليوبية، شهدت جريمة بشعة حيث تجرد خلالها أم وأب من مشاعرهما، وتركا طفلهما الذى لم يتعد عمره الـ 4 شهور، بمفرده حتى مات جوعا، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

تلقي اللواء فخر العربي مدير أمن القليوبية، إخطاراً من العميد تامر موسى مأمور مركز طوخ، بورود بلاغا من "ع ح" عامل باكتشافه وفاة نجله الطفل "أنس ع  ع" 4 شهور، داخل الشقة سكنه، وعدم تواجد زوجته والدة الطفل "ا ش ع ن" 24 عاما ربة منزل.

وأضاف، بوجود خلافات مستمرة مع زوجته وقيامه بالمبيت بمحل عمله لعدة أيام متواصلة، على إثر تلك الخلافات ولدى عودته لمسكنه اكتشف وفاة نجله وأتهم زوجته المذكورة بالإهمال وترك نجلهما دون رعاية والتسبب في وفاته.

وانتقل العميد خالد المحمدي رئيس مباحث المديرية، وبالفحص وإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين عدم صحة ما جاء بأقوال المبلغ، وأنه بتاريخ 17 من شهر اكتوبر الجارى حدث خلاف بينه وبين زوجته، قامت على إثرها بالخروج من المنزل وبرفقتها نجلها الطفل الأكبر "مروان" بحجة إحضار بعض المشتريات إلا انها توجهت لمنزل أهليتها بذات الناحية دون علمه.

وأوضحت تحريات المقدم محمود إسماعيل رئيس مباحث مركز طوخ، أنه لدى تأخرها قام المبلغ بالتوجه لعمله تاركاً نجلهما الطفل المتوفى داخل الشقة بمفرده وباب الشقة مفتوح اعتقادا منه بعودتها عقب الانتهاء من شراء متطلباتها، ولدى عودته من العمل اكتشف وفاة نجله.

بسؤال والدة الطفل المتوفى رددت مضمون ما جاء بالفحص وعللت عدم الاطمئنان عن نجلها خلال تلك الفترة ظناً منها بتواجد والده برفقته ورعايته   بمواجهة المبلغ بما أسفرت عنه التحريات، وأقر بصحتها وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة