خالد صلاح

الحكومة تبدأ تنفيذ نظام النقل الذكى على الطرق السريعة.. المشروع يستهدف التغطية بشبكة كاميرات لإحكام الرقابة المرورية والأمنية.. والمرحلة الأولى تشمل 6 طرق أبرزها الإقليمى و"القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوى"

الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 12:00 ص
الحكومة تبدأ تنفيذ نظام النقل الذكى على الطرق السريعة.. المشروع يستهدف التغطية بشبكة كاميرات لإحكام الرقابة المرورية والأمنية.. والمرحلة الأولى تشمل 6 طرق أبرزها الإقليمى و"القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوى" اللواء حسام الدين مصطفى رئيس هيئة الطرق والكبارى
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد اللواء حسام الدين مصطفى رئيس هيئة الطرق والكبارى بدء الحكومة في تنفيذ مشروع النقل الذكى على الطرق السريعة المعروف باسم (ITS)، وأن الشركة التى تم اسناد إليها تنفيذ نظام النقل الذكى على الطريق السريعة بدأت في أعمالها وشرعت في مد الكابلات بطريق شبرا بنها الجديد (الحر) باعتباره أول طريق سيطبق عليه هذا النظام.
قال رئيس هيئة الطرق والكبارى لـ"اليوم السابع" إن المرحلة الأولى من هذا المشروع تشمل 6 طرق سريعة هي شبرا ـ بنها الحر والقاهرة ـ الإسكندرية الصحراوى والقاهرة ـ الإسماعيلية الصحراوى وطريق السويس والطريق الإقليمى وطريق السخنة، على أن تشمل المرحلة الثانية 14 طريقا سريعا ليصل عدد الطرق التي سيطبق عليها نظام النقل الذكى إلى 20 طريق.
 
أضاف حسام الدين مصطفى أن نظام النقل الذكى يستهدف تغطية الطرق السريعة بشبكة كاميرات ممتدة لتحقيق الانضباط والسيطرة المرورية والأمنية على كل طريق ومعرفة مناطق الكثافات المرورية لحظة بلحظة لسرعة التعامل معها، كذلك يمكن لإدارات المرور بوزارة الداخلية تغذية شبكة الكاميرات أو هذا النظام بأى بيانات سيارات مخالفة أو مطلوبة أمنيا بحيث يتم ضبطها بمجرد سيرها على الطرق المغطاة بنظام النقل الذكى وظهورها على شبكة الكاميرات التي تغطى الطرق.
 
وأشار رئيس هيئة الطرق إلى أن هذا النظام يتماشى مع قانون المرور الجديد وسيساهم في تحقيق الانضباط المرورى وسلوكيات قائدى المركبات، حيث سيتم تسجيل لحظيا أي مخالفات ترتكبها أي سيارة على الطرق ليتم تغريم المخالف وإرسال مخالفته على رقم موبايله المسجل في نفس اللحظة، لافتا إلى أن يتماشى أيضا مع نظام ميكنة بوابات الرسوم على الطرق السريعة الذى يستهدف إلغاء التعامل البشرى واليدوى في تحصيل الرسوم.
 
وأوضح رئيس هيئة الطرق إلى أن هيئة الطرق تنفذ حاليا مشروع لميكنة محطات الرسوم على الطرق، وستكون محطة رسوم طريق دهشهور أول محطة سيتم ميكنتها وربطها مركزيا بشبكة مركزية واحدة ستربط كافة محطات الرسوم التي سيتم ميكنتها تباعا، متابعا: "عندما تدفع قيمة تذكرة رسم العبور ستسمع في نفس اللحظة في السيستم.. كما أن البوابات لن تسمح بالعبور آليا سوى من خلال دفع قيمة تذكرة العبور".
 
ولفت رئيس هيئة الطرق إلى أن الهيئة تدرس استبدال الدفع النقدى لقيمة تذاكر الرسوم بكروت ذكية اشبه بالبطاقات الائتمانية البنكية يتم شحنها بمبالغ محددة ليتم استخدامها في دفع قيمة الرسوم أو وضع شرائح أعلى زجاج السيارات الأمامى بحيث يتم استقطاع وتحصيل قيمة الرسوم اتوماتيكيا خلال عبورها من بوابات الرسوم، مستطردا: "سيتم تخصيص تراك أو بوابة عبور لكل طريق دفع أو تحصيل رسوم مختلفة.. وكل هذا يأتي في إطار نظام النقل الذكى الذى تسعى الحكومة لتطبيقه على الطرق السريعة".
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة