خالد صلاح

حسن ضوه مرشح الشباب بتنسيقية الأحزاب بالشرقية ينافس بقوة بدائرة كبار العائلات

الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 04:07 م
حسن ضوه مرشح الشباب بتنسيقية الأحزاب بالشرقية ينافس بقوة بدائرة كبار العائلات حسن ضوه مرشح تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين فردى مستقل رقم 11رمز الحصان
الشرقية – إيمان مهنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد الدائرة  لدائرة الثالثة، مقرها مركز شرطة منيا القمح، وتضم مركزى منيا القمح ومشتول السوق، لها 3 مقاعد، وتقدم للترشح عنها 43 مرشحًا، منافسة قوية بين المرشحين، ويعد المهندس حسن ضوه، مرشح الشباب بتنسيقية الأحزاب فى انتخابات مجلس النواب 2020 بمحافظة الشرقية، والتى مقرر أن تنطلق  ضمن محافظات المرحلة الثانية يومى 7 و8 نوفمبر 2020، من المنافسين بقوة بدائرة منيا القمح المعروفة بدائرة كبار العائلات، وهو المرشح الوحيد عن المدينة بندر منيا القمح، الذى يخوض المنافسة مع 42 مرشح أغلبهم من أبناء القرى التابعة للمركز.

وقال المهندس "حسن ضوه" إنه منذ 30 عاما ولم يكون مقعد بالبرلمان لأحد أبناء المدينة، وأغلب المقاعد كانت من نصيب أبناء القرى، وهذا شيء طيب، لكن من حق المدينة الأم أن يكون لها مقعد فى البرلمان من أبنائها.

ويعد "ضوه" ابن عائلة ضوه بمنيا القمح، وابن عائلة أبو سليمان بمشتول السوق، قصة نجاح وكفاح عمرها 38 سنة، فهو من مواليد منيا القمح بالشرقية  وكانا والداه يعملان إداريين بالزراعة، ثم تدرج فى المراحل التعليمية حتى  التحق بجامعة المنيا كلية الهندسة قسم الميكانيكا، وتخرج فيها بتقدير جيد جدا، ثم التحق بالخدمة العسكرية بنظام ضابط احتياطى، واستكمل المهندس ضوه، مسيرته العملية بالسفر إلى المملكة العربية السعودية وبدأ بمهندس موقع، ثم تدرج حتى وصل إلى مدير قطاع، وعاد إلى مصر مرة أخرى  خلال عام 2016 ليبدأ مسيرة اقتصادية ناجحة بتأسيس شركة مقاولات ناجحة.

وحول العمل السياسى، انضم "ضوه" إلى العمل السياسى فى 2017، ثم تولى منصب  أمين حزب الغد بمنيا القمح خلال عام 2018، حتى أصبح نائب رئيس الحزب وعضو هيئة العليا بمحافظة الشرقية، ثم انضم لتنسيقية شباب الأحزاب فى عام 2019 ، ويعد ضمن 6 مرشحين على مستوى الجمهورية فى التنسيقية ضمن الشباب، وأكد المهندس حسن ضوه، أن من أبرز ملامح برنامجه الانتخابى، هو الاهتمام بتمكين المرأة والشباب والتعليم والصحة.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة