خالد صلاح

مغامرة تحت شمس أفريقيا الحارقة.. رحلة استكشافية من صحراء السنغال للصومال.. ألبوم صور

الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 11:04 ص
مغامرة تحت شمس أفريقيا الحارقة.. رحلة استكشافية من صحراء السنغال للصومال.. ألبوم صور رحلات استكشافية فى إفريقيا
محمد غنيم ووكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فى درجة حرارة تصل إلى 50 درجة مئوية بأرض إفريقيا، استطاع المغامر رضا باكرافان التنقل لاستكشاف الحدود الجنوبية للصحراء بين الصومال والسنغال، وخلال تلك الرحلة تم توقيف المستكشف تحت تهديد السلاح في النيجر واعتقله جهاز المخابرات السوداني ونفد الماء في أكثر الأماكن حرارة على وجه الأرض .
 
 
وحسبما نشرت صحيفة الديلى ميل قام المغامر رضا باكارفان البريطاني الجنسية البالغ من العمر 46 عامًا  بقيادة دراجته لمسافة 11000 ميل، محاربًا اللصوص والملاريا على طول الطريق.
 
الهدف من الرحلة التي استمرت ثلاثة أشهر ونصف الشهر هو سرد القصص التي لا توصف لأولئك الذين يعيشون في الأراضي البرية لهذه الحدود المتوترة.
 
سافر رضا مع السكان المحليين كما يفعلون بأي وسيلة متاحة، سواء في عربات الحيوانات، في مؤخرة شاحنات النقل أو سيرًا على الأقدام، كما أنه يأكل نفس الأطعمة المحلية من نفس الأطباق، والنتيجة هي "رؤية فريدة" لبعض الثقافات الأكثر تنوعًا وروعة على وجه الأرض.
 
بالإضافة إلى لحظاته المرعبة في النيجر والسودان، وقع رضا في مواجهة بين الجيش المالي والقاعدة ونجا بصعوبة من هجمات بوكو حرام في ديفا ، إحدى أخطر المدن في العالم.
 
قرب نهاية رحلته الملحمية التي امتدت لمسافة 5000 ميل، عبر رضا أكثر الأماكن سخونة على وجه الأرض، وهي منخفض داناكيل في إثيوبيا، في أكثر أوقات السنة حرارة، حيث شهدت درجات حرارة تصل إلى 50 درجة مئوية.
 
كان عليه أن يقاتل من أجل بقائه على قيد الحياة حيث نفد الماء، فقط لينقذه شعب عفار، الذين يعتبرون الاكتئاب وطنهم، كان هناك الكثير من اللحظات المليئة بالعجب.
 
وقال رضا الذي يعيش في مايدا فيل بلندن: 'كل شيء في مالي فريد من نوعه، شعبها دافئ وودود، وتقاليدها مزدهرة، وأسلوب الحياة ظل كما هو في أجزاء كثيرة لعدة قرون.
 
 
 

34849708-8879885-image-a-9_1603714867501

رضا باكرافان يتسلق كنيسة أبونا يماتا غوه المحفورة في الصخر في إثيوبيا
 
34849714-8879885-image-a-11_1603715011138
يتحدث إلى صياد مالى يساعد في حماية السكان المحليين من الإرهابيين
 
34849718-8879885-image-a-26_1603715985362
قرية قديمة في بوركينا فاسو تتميز بالعمارة التقليدية وهي موطن لشعب كاسانا
 
34849702-8879885-image-a-13_1603715106761
جنازة في بلد دوغون في مالي وهوالمكان الذي زاره  في رحلته
 
34849700-8879885-image-a-23_1603715749772
يرصد خلال رحلته جنود في الجيش المالي في طريقهم لمحاربة القاعدة
 
34849710-8879885-image-a-16_1603715184337

تم تصوير ريز هنا في قمم الحجر الرملي "المذهلة" Sindou في بوركينا فاسو ، والتي قال إنه صادفها بعد أن دفع "هجوم وعنف إرهابي واسع النطاق" مجموعته بعيدًا عن الطريق الرئيسي إلى المناطق الريفية

34849716-8879885-image-a-18_1603715479871
قال ريز إن أرض الصومال تقدم بعضًا من أكثر تجارب الرحلات إثارة
 
34849704-8879885-image-a-21_1603715664780
جيش النيجر في طريقه لخوض معركة مع بوكو حرام. تم احتجاز ريز تحت تهديد السلاح في النيجر
 
34849706-8879885-image-a-20_1603715530059
مليشيات في شوارع الخرطوم عاصمة السودان. هنا تم إلقاء القبض على ريز وتسليمه إلى أجهزة المخابرات ، على الرغم من وجود الأوراق الصحيحة
 
 
34853102-8879885-image-a-28_1603716015510
تم إطلاق أكثر الحدود خطورة في العالم بتقنية Digital HD على جميع المنصات الرقمية اليوم بدءًا من 27 نوفمبر على Amazon Prime Video
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة