خالد صلاح

"ومن الحب ما قتل".. انتحار شاب بالشرقية لرفض أسرته زواجه من حبيبته

الخميس، 29 أكتوبر 2020 12:57 م
"ومن الحب ما قتل".. انتحار شاب بالشرقية لرفض أسرته زواجه من حبيبته جثة - أرشيفية
الشرقية -فتحية الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أقدم شاب بقرية السلطان حسن بمحافظة الشرقية، على التخلص من حياته بالانتحار شنقا داخل غرفته، لرفض أسرته الزواج من فتاة يحبها، وبالعرض على نيابة أبوكبير، قررت بمعرفة  محمد الشربينى ، رئيس النيابة، وبإشراف المستشار حلمى عطا الله، المحامى العام لنيابات شمال الشرقية، تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة وكيفية حدوثها.

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا  من اللواء عمرو  رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من مركز شرطة أبوكبير، بوصول" عبد الله ال م ع" 21 سنة عامل مقيم السلطان حسن دائرة المركز للمستشفى المركزى بأبوكبير جثة هامدة.

وكشفت تحريات ضباط مباحث أبوكبير من خلال التحريات أن الشاب هو من أقدم على التخلص من حياته بالانتحار شنقا داخل غرفة نومه، وكشفت التحريات أنه كان على علاقة عاطفية بفتاة ورفضت أسرته إرتباطه وزواجه منها، فعزم على التخلص من حياته، وبالعرض على النيابة صرحت بالدفن عقب الإنتهاء من الصفة التشريحية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة