خالد صلاح

اتفاق تبادل جثث القتلى بين أرمينيا وأذربيجان.. باكو: سلمنا أرمينيا 30 جثة لضباط وجنود.. وبريفيان: الجانب الأرميني مستعد لتسليم جثث الجنود الأذربيجانيين وتؤكد لدينا أدلة على إرسال تركيا مسلحين لقره باغ

الجمعة، 30 أكتوبر 2020 03:30 ص
اتفاق تبادل جثث القتلى بين أرمينيا وأذربيجان.. باكو: سلمنا أرمينيا 30 جثة لضباط وجنود.. وبريفيان: الجانب الأرميني مستعد لتسليم جثث الجنود الأذربيجانيين وتؤكد لدينا أدلة على إرسال تركيا مسلحين لقره باغ اذربيجان وارمينيا
كتب محمد عبد العظيم - أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رغم استمرار الاشتباكات بين أرمينيا وأذربيجان، فقد اتفق البلدين على تبادل جثث قتلى معارك قره باغ، في الوقت الذى أكد رئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، انتشار قوات روسية على الحدود بين أرمينيا وجمهورية قره باغ، لافتا إلى أن ذلك أمرا عاديا.

ووفقا لموقع روسيا اليوم، أوضح رئيس الوزراء الأرمينى، أن حراس الحدود الروس منتشرون على حدود أرمينيا مع تركيا وإيران، وهم كانوا هناك دائما.

وتابع رئيس الوزراء الأرمينى: الآن فى ظل التطورات الأخيرة انتشر حرس الحدود الروسي على الحدود فى جنوب شرقى وجنوب غربي أرمينيا وليس فى ذلك أى شىء جديد.

من جانبه وزير الخارجية الأرمينى زهراب مناتساكانيان، إن بلاده لديها أدلة دامغة على إرسال تركيا مسلحين من سوريا وليبيا إلى إقليم قره باغ الذى يشهد مواجهات عسكرية بين أرمينيا وأذربيجان.

وقال الوزير -فى مقابلة مع وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية اليوم الخميس- "هناك أدلة واقعية لا جدال فيها على وجود مقاتلين إرهابيين أجانب أرسلتهم تركيا من سوريا وليبيا (إلى قره باغ) واستمرار إرسالهم".

وتابع:"هذا ما تؤكده البيانات الاستخبارية للدول المشاركة فى رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون فى أوروبا والتقارير الواردة من منطقة الصراع نفسها".

وتتبادل أرمينيا وأذربيجان الاتهامات بشأن استقدام مسلحين مرتزقة من سوريا ودول الشرق الأوسط، وكان سفير أرمينيا لدى روسيا، فاردان تاجانيان، قد صرح بأن مسلحين نقلتهم تركيا من سوريا يشاركون فى الأعمال القتالية فى مرتفعات قره باغ، والتى تجددت فيها الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان فى 27 سبتمبر الماضي.

فيما أعلنت أذربيجان، اليوم الخميس، أنها سلمت أرمينيا 30 جثة لضباط وجنود تابعين للقوات المسلحة الأرمينية بالإضافة إلى اثنين من كبار السن من مواطني أرمينيا الذين سقطوا في المعارك التي دارت بين الجانبين في إقليم قره باغ المتنازع عليه، وذلك بعد أن تم الاتفاق على تبادل جثث القتلى بوساطة روسية.

وقال مساعد رئيس أذربيجان حكمت حاجييف ،في مؤتمر صحفي،: "تم تسليم حوالي 30 جثة من الجيش وضباط القوات المسلحة الأرمينية المتبقين في ساحة المعركة إلى الجانب الأرميني بالإضافة إلى اثنين من كبار السن من مواطني أرمينيا"، مضيفا أن عملية التسليم تمت اليوم في منطقة قره باغ - توفوز، بحسب ما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.

وأشار حاجييف إلى أن الجانب الأرميني لم يبد في البداية رغبة في قبول الجثث وقال: "نقدر بشدة جهود وزارة الدفاع الروسية والوزير سيرجي شويجو شخصيا.. ووافق الجانب الأرميني على قبول جثث القتلى ودعم مبادرة روسيا الاتحادية لفتح ممر إنساني".

ومن جانبها، صرحت السكرتيرة الصحفية لوزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان اليوم أن الجانب الأرميني مستعد لتسليم جثث الجنود الأذربيجانيين في قره باغ إلى أذربيجان.

وكتبت ستيبانيان على موقع التواصل الاجتماعي /فيسبوك/: "إن الجانب الأرميني، من خلال التزامه بالاتفاقات التي تم التوصل إليها في إطار الهدنة الإنسانية، يعرب مرة أخرى عن استعداده لنقل جثث الجنود الأذربيجانيين الموجودين في إقليم أرتساخ إلى أذربيجان، وكذلك تبادل المعلومات بشأن تبادل المزيد من السجناء".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة