خالد صلاح

استئناف رحلات العمرة غدا وسط إجراءات صحية مشددة بعد تعليقها 213 يوما.. جدة تستقبل أول أفواج المعتمرين.. ووزارة الحج ترحب بأداء مناسك العمرة حال تطبيق الضوابط الاحترازية.. وتقديم شهادة فحص(PCR)ضمن أهم الشروط

السبت، 31 أكتوبر 2020 02:48 م
استئناف رحلات العمرة غدا وسط إجراءات صحية مشددة بعد تعليقها 213 يوما.. جدة تستقبل أول أفواج المعتمرين.. ووزارة الحج ترحب بأداء مناسك العمرة حال تطبيق الضوابط الاحترازية.. وتقديم شهادة فحص(PCR)ضمن أهم الشروط العمرة
إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بعد تعليق دام 213 يوما كإجراء احترازي لمنع انتشار كورونا والحفاظ على صحة ضيوف الرحمن، تستعد المملكة العربية السعودية لاستقبال رحلات المعتمرين القادمين من خارج المملكة للمرحلة الثالثة من عودة العمرة والزيارة التدريجية بداية من غد الأحد، وذلك بعد أن اتخذت وزارة الحج والعمرة كافة الإجراءات الصحية لتجنب انتشار عدوى "كورونا" بين المعتمرين.

وشددت وزارة الحج والعمرة السعودية، على شركات ومؤسسات العمرة كافة، بضرورة التقيد بالاشتراطات والضوابط المنظمة لاستقبال المعتمرين من خارج المملكة، حسب الخطة الزمنية التي وضعتها الوزارة للعودة التدريجية للعمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف.

وتقرر وصول أول رحلة عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي وسط تطبيق كافة التدابير الوقائية والبروتوكولات المتخذة من الجهات الرسمية حفاظاً على صحة وسلامة ضيوف الرحمن.

وقد سهلت المسارات المخصصة للمصلين عملية الدخول إلى المسجد الحرام ضمن النطاق المخصص لأداء الصلوات وأعلنت وزارة الحج والعمرة عن جاهزية منظومة العمل لاستقبال المعتمرين أثناء جميع نقاط الاتصال في رحلة المعتمر بدءاً من بلده مروراً بوصوله عبر المنافذ المحددة، وتنفيذ برامج تنقلات المعتمرين بعد إنهاء إجراءات القدوم، وأثناء تأديتهم المناسك، حيث قامت الوزارة بوضع المعايير والضوابط لجميع مزودي الخدمات وشركات العمرة لضمان تطبيق أقصى معايير الإجراءات الاحترازية والوقائية المعتمدة من وزارة الصحة.

وسخرت الوزارة الأنظمة التقنية، وأطلقت تطبيق "اعتمرنا" الذي يهدف إلى تنظيم دخول أفواج المعتمرين والمصلين إلى الحرمين الشريفين وفق الطاقة التشغيلية الممكنة لتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية. وجندت الوزارة جهودها كافة لهذا الموسم الاستثنائي.

الوقاية والتطهير والتوعية

وقد راعت الوزارة في خطتها مراحل تأدية المعتمرين لمناسكهم، ورفع جهوزيتها لخدمة ضيوف الرحمن من مختلف أنحاء المعمورة، وسط توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان ومتابعة وزير الحج والعمرة محمد صالح بن طاهر بنتن.

ودعت الوزارة مختلف المعتمرين القادمين بعد رفع الحظر في ظل الظروف التي شهدها العالم جراء الجائحة، للتقيد باتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية منذ وصولهم وحتى مغادرتهم بعد الانتهاء من أداء مناسكهم، حيث سيكون خلال هذه الرحلة تطبيق سلسلة من الإجراءات الوقائية لضمان سلامة المعتمرين والزوار، أبرزها الوقاية والتطهير والتوعية، واتباع كامل الإرشادات التي وضعت لسلامة عُمّار بيت الله الحرام.

ومنذ يومين نظمت وزارة الحج والعمرة السعودية بالتعاون مع غرفة مكة المكرمة، ورشة عمل افتراضية بعنوان "التعريف بأنظمة العمرة الاستثنائية" بمشاركة وكيل وزارة الحج والعمرة لخدمات الحجاج والمعتمرين الدكتور عمرو بن رضا المداح ورئيس اللجنة التجارية بغرفة مكة مازن بن غازي درار.

509
509

 

ومن جانبه أوضح وكيل وزارة الحج والعمرة لخدمات الحجاج والمعتمرين الدكتور عمرو بن رضا المداح، أن شركات العمرة مسؤولة عن توعية الراغبين في أداء العمرة بالإجراءات الاحترازية الواجب تطبيقها على مدار رحلة العمرة، كما أنها مسؤولة عن متابعة تقديم حزم الخدمات المتعاقد عليها في باقة المعتمر من ( سكن، إعاشة، نقل، خدمات ميدانية، تأمين) ومعالجة أي قصور يمكن أن تحصل أثناء تقديم الخدمة.

وأوضح المداح أن الوكلاء الخارجيين عليهم مسؤولية إخطار المعتمرين بالاعتزال الصحي الاحترازي الإلزامي لمدة ثلاثة أيام عند الوصول للمملكة في الفنادق التي يقيم بها المعتمرون.

خطة دقيقة

من جانبه قال محمد إسماعيل رئيس قطاع تخطيط الأداء بوزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية، إن هناك مجموعة من الإجراءات الاحترازية المتبعة من أجل استقبال المعتمرين من خارج المملكة.

وتابع إسماعيل قائلا: هناك خطة دقيقة، ويسمح للدول التي تنطبق عليها الإجراءات الاحترازية أداء مناسك العمرة من خلال التنسيق مع الجهات الرسمية".

وواصل اسماعيل: الهدف من الإجراءات الاحترازية الحفاظ على صحة وسلامة المعتمرين والحد من انتشار فيروس كورونا ومنها أن يكون المعتمر في الفئة العمرية من 18 إلى 50 عاما وتقديم شهادة pcr لفيروس كورونا تؤكد خلوه من فيروس كورونا ولا يمر عليها 72 ساعة .

وتابع أن رحلة العمرة يجب أن تكون مخططة ويتم مراعاة كل الإجراءات الاحترازية، ويجب أن يكون للمعتمر حجز مسبق عبر التطبيق المعتمد.

وأشار إسماعيل إلى أن عملية أداء العمرة سوف تتم على أفواج وتم وضع اشتراطات في جميع الخدمات المقدمة للمعتمرين، مؤكدا أن جميع المسلمين في بقاع العالم مرحب بهم لأداء مناسك العمرة حال انطباق الضوابط الاحترازية عليهم.

بروتوكول العمرة

 ووفق البروتوكول الذى وضعته وزارة الحج والعمرة فستكون الفئة العمرية المسموح لها القدوم للعمرة من الخارج من 18 عاما إلى 50 عاما، إضافة إلى الحجز المسبق في الحرمين الشريفين لأداء العمرة والصلاة في المسجد الحرام والزيارة للمسجد النبوي والصلاة في الروضة الشريفة وفقا للضوابط والطاقة الاستيعابية المعتمدة في تطبيق «اعتمرنا»، مع وجود حجوزات طيران مؤكدة للذهاب والعودة وفق البرنامج المعتمد لكل معتمر.
 
و يتم تقسيم المعتمرين على مجموعات بحيث تشتمل كل مجموعة على «50 معتمرا» بحد أدنى، وتعيين شركة العمرة قائدا مرشدا لكل مجموعة، وحجز برنامج موحد لهم بجميع الخدمات (الطيران، السكن، النقل)، متزامنا مع موعد الحجز لأداء العمرة والزيارة في نظام «اعتمرنا» المخصص لمعتمري الخارج.
 
كما يجب الالتزام بتقديم شهادة فحص (PCR) بنتيجة سلبية تثبت الخلو من فيروس كورونا المستجد تم إصدارها من مختبر موثوق من دولة المعتمر، بما لا يتجاوز 72 ساعة من وقت أخذ العينة حتى وقت المغادرة إلى المملكة.
 
وتكون شركة العمرة مسؤولة عن متابعة تقديم حزم الخدمات المتعاقد عليها في باقة المعتمر (سکن، نقل، خدمات ميدانية، تأمين، إعاشة) والعمل على معالجة أي قصور أو إخلال بالخدمة، وتأمين شامل لخدمات ميدانية شاملة التنقل بين الحرم والسكن والميقات، وقائد مرشد لكل مجموعة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة