خالد صلاح

"حدثت منذ عام".. تفاصيل جديدة فى واقعة التنمر على شخص من ذوى الإعاقة بقنا

الخميس، 08 أكتوبر 2020 11:34 م
"حدثت منذ عام".. تفاصيل جديدة فى واقعة التنمر على شخص من ذوى الإعاقة بقنا جانب من الصلح
فريق المحافظات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال حسين الباز، وكيل وزارة التضامن بقنا، إن مديرية التضامن أنهت أزمة واقعة التنمر علي شخص من ذوي الإعاقة بمركز قوص جنوب محافظة قنا، من خلال جلسة صلح عقدت بديوان أحد العائلات في المركز بوجود نائب رئيس مدينة قوص وفريق من المديرية لهم صفة الضبطية القضائية.

وكشف الباز في تصريحات خاصة لليوم السابع، عن تفاصيل جديدة في واقعة التنمر، لافتًا أنه بعد إرسال فريق التدخل السريع المخصص من قبل وزارة التضامن الاجتماعي والذي يهتم بقضايا ذوي الإعاقة وتقديم المساعدة لهم، تبين من خلال شهود عيان  ومقربين للواقعة أنها منذ عام مضي ونشرت علي مواقع التواصل الاجتماعي  الأيام الماضية علي أنها واقعة حديثة.

وتابع وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، أن الطفل المتنمر صاحب الواقعة يسكن بالقرب من المتنمر عليه ويدعي علي صابر، من ذوي الإعاقة، وفور حدوث الواقعة أخفي الطرفين ما تناوله الفيديو خوفًا من معاقبة الطفل، ولكن بعد انتشاره لاحقًا علي صفحات التواصل أعلنوا عن التفاصيل ونيتهم في عقد جلسة صلح للتراضي.

وأشار حسين الباز، إلي أن جلسة الصلح تضمنت عمل محضر بتفاصيل الواقعة، وفحص لحالة على صابر، مع عمل إقرار على الطفل المعتدي ووالده بعدم التعرض مرة أخرى، وتوقيع جميع الأطراف على محضر الصلح، وشهدت الجلسة تقديم والد الطفل المتهم بالتعدي، الاعتذار لعلي صابر، المتنمر عليه، ولأسرته، اعترافا منه بخطأ نجله، مع التعهد بعدم تكرار هذا الموقف مرة أخرى.

وأكد وكيل وزارة التضامن، أن المديرية تهتم بقضايا ذوي الإعاقة وتقدم المساعدة السريعة لهم وهو ما فعلته في قضية الشاب المتنمر عليه بمدينة قوص والذي انتهت وقائعه بالصلح.

وكان فريق من مديرية التضامن الاجتماعي بقنا، بتوجيه من حسين الباز، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بقنا، انتقل إلى منزل علي صابر ضحية فيديو التنمر ضم كل من عبدالحميد توفيق، مدير إدارة الدفاع الاجتماعي بمديرية التضامن، و أحمد مصطفى، رئيس قسم التدخل السريع بمديرية التضامن، وحنان فتحي، رئيس قسم التأهيل الاجتماعي، لهم صفة الضبطية القضائية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة