خالد صلاح

ترامب فى مواجهة الكونجرس قبل الانتخابات.. الديمقراطيون يسعون لإنشاء لجنة لتحديد مدى قدرته على القيام بمهامه.. رئيس مجلس النواب تؤكد انفصال الرئيس الأمريكى عن الواقع.. وترامب يطالب بوضع نانسى بيلوسى تحت الملاحظة

الجمعة، 09 أكتوبر 2020 11:00 ص
ترامب فى مواجهة الكونجرس قبل الانتخابات.. الديمقراطيون يسعون لإنشاء لجنة لتحديد مدى قدرته على القيام بمهامه.. رئيس مجلس النواب تؤكد انفصال الرئيس الأمريكى عن الواقع.. وترامب يطالب بوضع نانسى بيلوسى تحت الملاحظة نانسى بيلوسى
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قبل ثلاثة أسابيع على موعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، يدخل الكونجرس فى مواجهة جديدة مع الرئيس ترامب، حيث أعلن الديمقراطيون فى الكونجرس الأمريكى عن خطة لإنشاء لجنة لمراجعة ما إذا كان الرئيس دونالد ترامب قادر على القيام بواجباته الرئاسية أم ينبغى الإطاحة به من منصبه، وأعلن مكتب رئيسة مجلس النواب نانسى بيلوسى عن إجراء مؤتمر صحفى اليوم، الجمعة، لبحث مشروع القانون بعدما أعربت عن قلقعا من أن ترامب الذى يتم علاجه حاليا من إصابته بفيروس كورونا فى البيت الأبيض يعانى انفصالا عن الوقع.

 وقالت صحيفة الجارديان البريطانية إن الرئيس ترامب أطلق خلال الأيام الأخيرة الماضية وابلا من التغريدات والإعلانات غير المنتظمة والمتناقضة والتى تركت العاملين معه يهرولون لتفسيرها وأثارت مخاوف بشأن استقراره.

 

 وفى مقابلة عبر الهاتف مع قناة فوكس بيزنس، الخميس، وهى الأولى له منذ دخوله المستشفى ، تفاخر ترامب وقال لقد عدت لأننى نموذج جسدى ممتاز وأنا شاب للغاية، لذلك فأنا محظوظ بهذه الطريقة.

 

وردت بيلوسى، التى تتفاوض على خطة تحفيز اقتصادى حاليا، فى مؤتمرها الصحفى الأسبوعى قائلة إن الخطة ليست أن يقول الرئيس أنه نموذج جسدى ممتاز.. فيمكن أن أتفق مع  أنه نموذج .. وصغير، لقد قال إنه صغير".

 

 وتابعت بيلوسى قائلة إن ترامب فى وضع متغير الآن، والانفصال عن الواقع قد يكون مضحكا لو لم يكون فتاكا للغاية.

 

 ورد ترامب غاضبا على ما قالته بيلوسى وكتب تغريدة قال فيها "نانسى المجنونة هى من بينبغى أن تخضع للملاحظة.. فهم لا يصفوها بالمجنونة من فراغ".

 وأعاد ترامب نشر تغريدات لحلفائه الجمهوريين، منهم عضو الكونجرس مارك جرين الذى قال فيها إنه لن يشن انقلابا، واتهم بيلوسى بأنها حولت العزل إلى سلاح فما الذى يمنعها من تحويل التعديل الـ 25 للدستور الأمريكى إلى سلاح، وأضاف قائلا: نحن بحاجة إلى رئيس جديد لمجلس النواب.

 وفى خطوة مفاجئة الخميس، كشفت بيلوسى عن أن الديمقراطيين سيجتمعون للتركيز على التعديل الـ 25 للدستور الأمريكى الذى يشمل بندا يسمح بالإطاحة بالرئيس من منصبه رغما عنها بسبب عدم قدرته على إدارة شئون البلاد من الناحية العقلية أو الجسدية.

وقال مكتب بيلوسى إنها وعضو الكونجرس جايمى راسكين سيعقدان مؤتمرا صحفيا عصر الجمعة لمناقشة تقدين مشروع قانون  لجنة عن القدرة الرئاسية  لوقف صلاحيات وواجبات المنصب".

 

 وأضاف بيان مكتب بيلوسى إن التشريع سينشئ هيئة وعملية تمت الدعوة إليها فى التعديل الـ 25 لتمكين الكونجرس من المساعدة على ضمان قيادة فعالة لا يتم مقاطعتها فى أعلى منصب فى الفرع التنفيذى للحكم.

 

 وأوضحت الجارديان أنه على الرغم من أن التعديل الـ 25 للدستور الأمريكى يمكّن بيلوسى من إنشاء مثل هذه اللجنة لمراجعة صحة الرئيس وصلاحيته للمنصب، إلا أن مجلس النواب لن يستطيع الإطاحة بترامب من منصبه بدون موافقة نائبه مايك بنس وأعضاء الحكومة والذين لم يقدموا أى إشارة بأن هذه الخطوة وشيكة.

 

 وكان مجلس النواب الذى يقوده الديمقراطيون قد أقر العام الماضى عزل ترامب لتهم إساءة استخدام السلطة وعرقلة الكونجرس بعدما سعى للضغط على أوكرانيا لمصلحة سياسية. ولم يدين مجلس الشيوخ االذى يسيطر عليه الديمقراطيون الرئيس.

 

جدير بالذكر أن التعديل الـ 25 للدستور الأمريكى، الذى تم التصديق عليه عام 1967، قد أقر آلية قانونية لتحديد رئيس الدولة عند وفاة الرئيس أو عجزه. كما أضفى الطابع الرسمى على الممارسة التاريخية لتولى نائب الرئيس مهامه بشكل دائم  خلال الفترة الرئاسية فى حالة وفاة الرئيس أو استقالته.

 

ويسمح أحد البنود فى هذا التعديل لنائب الرئيس وأغلبية أعضاء مجلس الحكومة بالإعلان رسميا أن الرئيس غير قادر على القيام بصلاحيات وواحبات منصبه، وبالتالى نقل السلطة إلى نائب الرئيس.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة