خالد صلاح

موسيمانى يخالف عقلية "جوزيه" والبرازيل خير دليل

الأربعاء، 18 نوفمبر 2020 11:35 م
موسيمانى يخالف عقلية "جوزيه" والبرازيل خير دليل موسيمانى
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حرص الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى لفريق الكرة الأول بالنادى الأهلى، على حضور مباراة المنتخب الأولمبى أمام البرازيل التى جمعتهما أمس الثلاثاء، على ستاد القاهرة الدولى فى ختام الدورة الودية الدولية التى أقيمت فى القاهرة فى الفترة من 12 حتى 17 نوفمبر الجارى للمنتخبات الأولمبية وتضم منتخبات مصر وكوريا الجنوبية والبرازيل، ضمن برنامج الإعداد لأولمبياد طوكيو 2021، وانتهت المباراة بفوز المنتخب الأولمبى بنتيجة 2 / 1.

موسيمانى حرص على حضور مباراة المنتخب الأولمبى، لكنه لم يحضر مواجهة المنتخب الأول أمام توجو التى أقيمت السبت الماضى على ستاد القاهرة فى إطار منافسات الجولة الثالثة من تصفيات أمم أفريقيا 2020، وبالبحث فى عقل موسيمانى نجد إن المدير الفنى للأهلى يمنح إهتمام كبير للشباب أكثر من أصحاب الخبرات، فبخلاف عدم حرصه على حضور مباراة المنتخب الأول من أرض الملعب مثلما حدث مع المنتخب الأولمبى، فالمدير الفنى أوضح هذا الأمر بشكل غير مباشر عندما رفض فى البداية التعاقد مع محمد إبراهيم صانع ألعاب مصر المقاصة نظرًا لكبر سنه، ثم كرر الأمر عندما رفض التعاقد مع محمد فاروق جناح بيراميدز، فى الوقت الذى يقلب فى "دفاتر" المعارين الشباب، والتركيز عليهم قبل البحث عن صفقات جديدة من الكبار.

وفي وقت سابق كلف موسيماني المدير الفني للأهلي جهازه المعاون بإعداد بعض التقارير الفنية الخاصة باللاعبين العائدين من الإعارة والمتواجدين مع المنتخب الأولمبي لخوض وديتي كوريا والبرازيل وهما صلاح محسن وناصر ماهر بعد الاستقرار على عودتهما الموسم المقبل.

كما يراقب الجهاز المعاون لـ"موسيماني" كلًا من أحمد ياسر ريان المرشح للعودة هو الآخر والذى لم يتم حسم موقفه حتى الآن بعد انتهاء إعارته غلى الجونة وكذلك أحمد رمضان بيكهام المرشح للعودة إلى صفوف الأهلي قادما من صفوف وادي دجلة، بخلاف البحث فى "الشباب" عن عناصر جديدة يستطيع من خلالها تدعيم صفوف الأهلى.

فكر موسيمانى خالف عقلية الساحر البرتغالى مانويل جوزيه المدير الفنى التاريخى للأهلى، والذى كان يفضل الاعتماد على عناصر الخبرة أكثر من الشباب، واتضح ذلك عندما أطاح بالعديد من اللاعبين صغار السن فى مقدمتهم مصطفى عفرتو، الذى كان يمثل مستقبل الشياطين الحمر، لكن الساحر فضل عناصر الخبرة واتخاذ أقصر طريق لتحقيق الألقاب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة