خالد صلاح

محمد يوسف يمنح التفوق لموسيمانى فى مواجهة باتشيكو ويؤكد: الحاوى خسارة كبيرة

الإثنين، 23 نوفمبر 2020 10:41 ص
محمد يوسف يمنح التفوق لموسيمانى فى مواجهة باتشيكو ويؤكد: الحاوى خسارة كبيرة محمد يوسف المدير الفنى السابق للأهلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد محمد يوسف، المدير الفنى للبنك الأهلى، أن كفة الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى المدير الفنى للنادى الأهلى تفوق البرتغالى جايمى باتشيكو المدير الفنى للزمالك فى نهائى القرن، وقال محمد يوسف فى مداخلة هاتفية لبرنامج ساعة مع شوبير عبر إذاعة أون سبورت إف إم، "التنبؤ بنتيجة مباراة نهائى القرن صعب للغاية، ولكن هناك معايير واضحة ومفاتيح لعب بالفريقين ولاعبين لديهم خبرات على صنع الفارق، بجانب غياب لاعبين مؤثرين سواء بسبب الإصابات العضلية أو كورونا".

وأضاف محمد يوسف، "دور الجهاز الفنى فى الناديين سيكون الفيصل وكذلك هدوء اللاعبين، الفريق الذى يملك لاعبين أهدأ ستتعاظم قدرته على خطف اللقب، وأتمنى أن يلحق كهربا بالمباراة فهو عنصر مميز، كما أرى أن غياب وليد سليمان خسارة كبيرة للأهلى، فهو ورقة رابحة على الدكة تصنع الفارق وتضيف الخبرات للفريق فى أى وقت من المباراة".

وعن موسيمانى وباتشيكو قال محمد يوسف، "موسيمانى كفته أرجح من باتشيكو، لديه خريطة الفوز بالبطولة وتوج بها من قبل، بينما باتشيكو يخوض النهائى للمرة الأولى."

وعن العناصر التى ترجح كفة الأهلى قال محمد يوسف، "على معلول وعمرو السولية وأليو ديانج ومجدى قفشة وحسين الشحات هما الأكثر قدرة على صنع الفارق للفريق الأحمر".

ويواجه فريق النادى الأهلي أزمة كُبر خلال الأيام الماضية بسبب "لعنة" الإصابات التى بدأت تُطارد الفريق مؤخراً وتؤثر على تركيزه قبل نهائى دورى أبطال أفريقيا المُرتقب أمام الزمالك يوم 27 نوفمبر الجارى بإستاد القاهرة، وإشتكى الجهاز الفنى للفريق بقيادة بيتسو موسيمانى من تفاقم حدة الإًابات التى تُطارده خلال الفترة الماضية والتى كان أخرها إصابة وليد سليمان فى مبالاة أبوقير للأسمدة أول أمس، السبت، بإستاد برج العرب فى دور الثمانية لكأس مصر والتى فاز فيها الأحمر بهدفين لهدف بتوقيع وليد سليمان وتعرض الأخير للإصابة أضطرته لمُغادرة أرض الملعب .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة