خالد صلاح

الفيفا عن نهائى أفريقيا: واحدة من أكبر المواجهات فى العالم بين عمالقة القاهرة

الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 05:59 م
الفيفا عن نهائى أفريقيا: واحدة من أكبر المواجهات فى العالم بين عمالقة القاهرة الأهلى والزمالك
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علق الحساب الرسمى للاتحاد الدولى لكرة القدم "الفيفا" عبر "تويتر" على نهائى دورى أبطال أفريقيا الذى سيجمع قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك، يوم الجمعة المقبل، على ستاد القاهرة الدولى، قائلاً: "واحدة من أكبر مواجهات في عالم كرة القدم، والآن لأول مرة، عملاقا القاهرة الأهلي والزمالك وجهًا لوجه  يوم الجمعة على اللقب الأفريقي ولحجز مكان في كأس العالم للأندية".

الفيفا
الفيفا

وتُعد مباراة القمة تاريخية كونها ستقام لأول مرة فى تاريخ البطولة الإفريقية بين فريقين من نفس البلد، حيث سبق وأن التقى قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك من قبل فى 8 مباريات ببطولة دورى أبطال أفريقيا على مدار تاريخهما، بواقع مباراتين فى دور نصف النهائى نسخة 2005، ومثلهما فى ربع نهائى نسخة 2008، ومثلهما فى ربع نهائى نسخة 2012، ومباراتين أخريين فى نسخة 2013، وشهدت المباريات الثمانية فوز الأهلى فى 5 مباريات وتعادل الفريقين فى 3 مواجهات فيما لم يفز الزمالك فى أى مباراة وسجل الأحمر 15 هدفًا مقابل 8 أهداف سجلها الأبيض فى تلك المواجهات.

وأكد أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة أن مباراة الأهلى والزمالك ستقام بدون حضور جماهيرى، وذلك خلال فعاليات ندوة نبذ التعصب بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجويا، كما أكد أشرف صبحى أن نهائى أفريقيا سيكون لأول مرة بين ناديين مصريين مشددا أن إدارة الكرة في مصر نجحت في نقل المباراة لاستاد القاهرة، لكن بسبب تداعيات فيروس كورونا وبعد اتفاق اتحاد الكرة مع نظيره الأفريقي فلن تحضر الجماهير المباراة لكن المباراة ستتم إذاعتها أرضيا ولن يتم غلق المقاهي يوم المباراة.

وقال أشرف صبحى إن التعصب ظاهرة نفسية خاصة أن طبيعة الإنسان هي التحيز لآرائه وأفكاره، وهو ما ينعكس علي تشجيع الأندية المصرية ومثالا الانتماء للأهلي والزمالك.

أضاف خلال فعاليات نبذ التعصب بجامعة مصر "الأديان السماوية تدعو للتسامح والحب.. حولنا فكرة نبذ التعصب لتطبيق على أرض الواقع لكن الاستدامة والاستمرارية شرط لنجاح الأمر"

وتابع اشرف صبحي انه وجد تفاعلا كبيرا من الإعلاميين والصحافة المصرية لانهاء ظاهرة التعصب وعلي رأسهم خالد صلاح رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، والذى دعم الفكرة بشكل كبير وبدأ في خطوات فعلية على ارض الواقع.

واضاف اشرف صبحي أننا جميعا يجمعنا حب الوطن وبالتالي فأصبح الهدف والغاية واضحة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة