خالد صلاح

بريطانيا تخفض ميزانية المساعدات الخارجية.. والحكومة: الطوارئ الاقتصادية بدأت

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 04:36 م
بريطانيا تخفض ميزانية المساعدات الخارجية.. والحكومة: الطوارئ الاقتصادية بدأت بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا
كتبت: نهال أبو السعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سيتم خفض ميزانية المساعدات الخارجية البريطانية من 0.7% من إجمالي الدخل القومي إلى 0.5%، مما يؤدي إلى اقتطاع أكثر من 4 مليارات جنيه إسترليني من الحزمة السنوية وكسر التزام بيان حزب المحافظين الذي تم التعهد به قبل عام واحد فقط.

 

قالت صحيفة "ميرور" البريطانية، إنه تم الإعلان عن الخفض في مراجعة الإنفاق من قبل وزير المالية ريشي سوناك، والتي شهدت أيضًا زيادة كبيرة لمدة ثلاث سنوات في ميزانية الدفاع، وتم اعتماد تحديد الإنفاق على المساعدات عند 0.7% لأول مرة من حيث المبدأ كهدف في عام 1974 وتم اقراره في القانون في عام 2015 ، بعد عامين من تحقيق الهدف لأول مرة، يتم تخفيض ميزانية المساعدة في هذه السنة المالية بمقدار 2.9 مليار جنيه إسترليني بسبب الانخفاض الحاد في النمو ، ولكن من المتوقع أن تتعافى العام المقبل جنبًا إلى جنب مع الاقتصاد البريطاني.

 

وقال سوناك إنه "من الصعب تبرير ذلك" للشعب البريطاني في وقت أزمة غير مسبوقة، حيث أكد أن المحافظين سيلغون التزامهم في بيانهم بمساعدة المحتاجين في الخارج، واكد إنه يعتزم العودة إلى رقم 0.7% عندما يسمح الوضع المالي بذلك وقد اعلن عن التخفيض اليوم بعد ان اعترف بأن "حالة الطوارئ الاقتصادية قد بدأت للتو".

 

كما قاوم سوناك معارضة أكثر من 180 منظمة إغاثة، ورئيسا وزراء سابقين - توني بلير وديفيد كاميرون - وكذلك رئيس أساقفة كانتربري. كما كانت هناك تلميحات إلى معارضة الديمقراطيين الأمريكيين رغم أن الولايات المتحدة نفسها لم تتخذ الهدف قط.

 

ووفقا للتقرير تم تبني رقم 0.7% دوليًا كهدف لأول مرة من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في أكتوبر 1970 بعد توصية تقرير البنك الدولي، وفي عام 2005 وافقت الدول الخمس عشرة التي كانت أعضاء في الاتحاد الأوروبي بحلول عام 2004 على الوصول إلى الهدف بحلول عام 2015 لكن القليل منها فعل ذلك عمليًا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة