خالد صلاح

قلق بريطانى من احتفالات الكريسماس.. وتوقعات بحدوث موجة ثالثة لفيروس كورونا

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 01:40 م
قلق بريطانى من احتفالات الكريسماس.. وتوقعات بحدوث موجة ثالثة لفيروس كورونا احتفالات الكريسماس
كتبت ــ نهال أبو السعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حذر عالم حكومى فى بريطانيا من أن عطلة عيد الميلاد ستؤدي على الأرجح إلى المزيد من الوفيات بسبب كورونا وحدوث موجة ثالثة، وفقا لصحيفة مترو.

 

أعلنت الدول الأربعة في المملكة المتحدة الليلة الماضية، أنه سيتم السماح لثلاث أسر منفصلة بتشكيل "فقاعات احتفالية" والتجمع في الداخل من 23 إلى 27 ديسمبر للاستمتاع بعيد الميلاد معًا. لكن حذر عضو Sage البروفيسور أندرو هايوارد من أن القواعد "تلقي الوقود بشكل فعال على حريق كورونا" وستسبب الفوضى في هيئة الصحة الوطنية كما انها ستكون سببا في بدء الموجة الثالثة من حالات الاصابة.

 

حذرت الجمعية الطبية البريطانية (BMA) من أن الفيروس "لا يميز ضد أيام معينة من العام" وأن تخفيف القيود "شبه مؤكد" سيؤدي إلى ارتفاع معدل الإصابة، حيث قال رئيس مجلس إدارة BMA في المملكة المتحدة، الدكتور تشاند ناجبول ، إنه "من الضروري للغاية" أن يتبنى الأشخاص احتياطات السلامة الضرورية في حالة الاختلاط مع أسر أخرى مشيرا الى انه هناك توازن دقيق يجب تحقيقه.

 

باستثناء عطلة الكريسماس، من المتوقع أن يعود معظم إنجلترا إلى مستويات أعلى من نظام أكثر صرامة من ثلاثة مستويات عندما ينتهي الإغلاق في 2 ديسمبر.

 

بعد ما يقرب من ثلاثة أسابيع منذ فرض القيود على مستوى البلاد، أبلغت وزارة الصحة عن انخفاض كبير في أعداد الحالات أمس الثلاثاء لكن الخبراء يحذرون من أنهم قد يعودون إلى الوراء مباشرة نتيجة لتخفيف القواعد خلال عيد الميلاد. وقال: "أي تخفيف للقيود خلال فترة عيد الميلاد سيؤدي حتما إلى بعض الزيادة في انتقال العدوى، وبالتالي المرض، والاستشفاء والوفيات للأسف".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة