خالد صلاح

إنهاء كافة الاستعدادات الأمنية لتأمين النهائى الأفريقى بين الأهلى والزمالك

الخميس، 26 نوفمبر 2020 02:00 ص
إنهاء كافة الاستعدادات الأمنية لتأمين النهائى الأفريقى بين الأهلى والزمالك لقاء القمة
كتب محمود عبد الراضي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

24 ساعة فقط، تفصلنا عن اللقاء المرتقب بين قطبي الكرة المصرية الأهلى والزمالك فى النهائى الأفريقى، حيث أنهت كافة استعداداتها الأمنية والانتشار الشرطي قبل المباراة المرتقبة، مع وضع خطط أمنية تضمن تأمين لاعبي الفريقين وطاقم التحكيم.

ومن المقرر أن تستمر عملية التأمين حتى نهاية المباراة، حيث يحاول رجال الأمن الخروج بمشهد حضاري يليق بالرياضة المصرية من خلال المباراة التي ينتظرها العالم العربي والقارة السمراء.

ووضعت أجهزة الأمن خطط أمنية مُحكمة تضمن تأمين المباراة بشكل سليم، والخروج بها لبر الأمان، وتصدير مشاهد حضارية عن مصر، وإخراج صورة مشرفة تليق باسم وسمعة الرياضة المصرية.

وتنتشر القوات بمحيط ستاد القاهرة، منذ الخامسة مساءً لتأمين توافد الحضور، حيث يتم تأمين دخول أتوبيسي الفريقين قبل انطلاق المباراة، فضلاً عن تأمين طاقم التحكيم الذي يدير المباراة، وتأمين مقر اقامته وتحركاته من الفندق للاستاد والعكس بشكل جيد.

وتحرص الأجهزة الأمنية على تأمين الضيوف من مجلس إدارة الناديين، وتأمين المشجعين المتطوعين، بعدما كشف مسئولو اتحاد الكرة أن نهائى القرن الأفريقى الذى يجمع الزمالك والأهلى يوم الجمعة المقبل فى نهائى دورى أبطال أفريقيا باستاد القاهرة سيقام بحضور 2000 مشجع من شباب المتطوعين سيتم اختيارهم من قبل وزارة الشباب والرياضة بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

وأكد مسئولو اتحاد الكرة أنه لن يكون هناك تذاكر أو دعوات للجمهور لحضور المباراة وسيتم الاكتفاء بـ2000 متطوع من الشباب لحضور المباراة حتى يخرج اللقاء بصورة مشرفة خاصة أن اللقاء سيتابعه الملايين على مستوى العالم.

وتشدد الأجهزة الأمنية من إجراءات بشكل حاسم وصارم بمحيط الاستاد، لمنع دخول أية مخالفات، خاصة اللاعب النارية والليزر واللافتات المسيئة، وغيرها من الأمور التي من الممكن أن تؤثر بالسلب على اليوم الرياضي المصري الخالص.

ويساعد رجال الأمن الحضور في الوصول لأماكن جلوسهم قبل انطلاق المباراة بوقت كافي، حيث يغلق بعدها أبواب الاستاد ويمنع دخول أي أحد، لحين الانتهاء من المباراة.

وتستمر عملية التأمين لما بعد المباراة، حيث يتم تأمين مراحل التكريم وتسليم الكأس للفريق الفائز، وتسليم باقي الجوائز وسط إجراءات أمنية مشددة، مع الالتزام الحرفي بالإجراءات الاحترازية المعمول بها لمواجهة جائحة كورونا، والحفاظ على صحة الحضور وضمان عدم تعرضهم لأية مخاطر.

وتؤمن "الافريقية للأمن والحراسة" ستاد القاهرة بشكل متحضر، من خلال انتشار رجالها في كافة أرجاء الاستاد قبل المباراة بساعات كافية، مع التواجد بمحيط الأبواب التي يدخل منها الجماهير، وسط توقعات بنجاحها في التأمين لسابقة نجاحها في تأمين بطولة الأمم الافريقية التي أقيمت بالقاهرة ونفس البطولة لتحت سن 23 سنة، على أمل أن تتضافر جميع الجهود ليكون المشهد النهائي مشرفاً لمصر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة