خالد صلاح

نشرة الظهيرة من "تليفزيون اليوم السابع".. الكهرباء تؤكد فحص شكاوى المواطنين بدقة.. إيطاليا تشدد إجراءاتها الصحية قبل عطلة عيد الميلاد.. دراسة تطمئن العالم بشأن لقاح كورونا..وتفاصيل جديدة حول أسباب وفاة مارادونا

الجمعة، 04 ديسمبر 2020 01:41 م
نشرة الظهيرة من "تليفزيون اليوم السابع".. الكهرباء تؤكد فحص شكاوى المواطنين بدقة.. إيطاليا تشدد إجراءاتها الصحية قبل عطلة عيد الميلاد.. دراسة تطمئن العالم بشأن لقاح كورونا..وتفاصيل جديدة حول أسباب وفاة مارادونا نسرين فؤاد
إسراء عبد القادر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بث "تليفزيون اليوم السابع"، نشرة أخبار الظهيرة من إعداد هدى أبو بكر، وإسراء عبد القادر، وتقديم نسرين فؤاد، والتي استعرض خلالها أبرز الأخبار المحلية والعالمية حتى الساعة، وبدأت نشرة الظهيرة أخبارها بخبر من وزارة الكهرباء، حيث أكدت الوزارة، أن نجاح منظومة القراءة الموحد لعدادات الكهرباء ساهم فى رفع نسب التحصيل بشركات التوزيع الـ9 على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى المتابعة المستمرة والتشجيع على رفع معدلات التحصيل.

وقال وزير الكهرباء إن شعور المواطن بدقة الفاتورة وصحتها ساهم فى إقباله على السداد، مضيفا أن أخطاء الفواتير أصبحت غيرة موجودة ومع ذلك لا يمكن تجاهل شكاوى المواطنين حيث يتم فحصها ومحاسبة المخطئ إن وجد.

وللباحثين عن الطمأنينة بخروج لقاح خاص بكورونا للنور، تضمنت نشرة الظهيرة خبرًا عن أن هناك نتائج مبشرة خرجت بها دراسة أمريكية تقول إن لقاح شركة مودرنا المحتمل للفيروس، ثبت مؤخرًا أن فاعليته 94%، حيث يتسبب فى إنتاج أجسام مضادة قوية تدوم لمدة ثلاثة أشهر على الأقل.

وأشارت الدراسة إلى أن الأجسام المضادة التي تمنع فيروس كورونا من غزو الخلايا البشرية انخفضت قليلاً بمرور الوقت، كما هو متوقع، لكنها ظلت مرتفعة في جميع المشاركين بعد 3 أشهر من الجرعة الخاصة باللقاح.

وتستعد حديقة الحيوان بالجيزة لاستقبال 3 زرافات جديدة خلال أيام لتعويض ما فقدته الحديقة خلال الأعوام الماضية، حيث تم التعاقد على زرافتين أنثي وواحد ذكر للحديقة، ويتم استيراد الزرافات طبقا للاشتراطات الدولية، ومن خلال برامج تبادل الحيوانات المهددة بالانقراض لحل مشاكل التكدس أو العجز فى بعض الحيوانات البرية، ومن المقرر أن تستقبل حديقة الحيوان بالجيزة الزرافات الجديدة من جنوب أفريقيا خلال أيام عن طريق نظام التبادل مع حديقة حيوان جنوب أفريقيا.

وعالميًا استعرضت نشرة الظهيرة تقييد كورونا تحركات الجميع، حيث أعلن رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي عن إجراءات أكثر صرامة لاحتواء الجائحة خلال عطلة أعياد الميلاد، في الفترة من 21 ديسمبر إلى 6 يناير من العام الجديد، وقال كونتي إن عيد الميلاد هذا العام سيكون مختلفًا ولكن ليس أقل أصالة، منوها بأن تدابير مكافحة الجائحة تتضمن حظر السفر بين الاقاليم، يومي 25 و26 ديسمبر وفي اليوم الأول من العام الجديد، باستثناء الظروف المتعلقة بالعمل والصحة.

كما تناولت نشرة الظهيرة الفيديو المتداول لشاب يظهر بسيارة وبرفقته ميكروفون يشهر من خلاله بفتاة، زاعمًا أنها كانت خطيبته، في حين ظهر الشاب في مقطع آخر ليلة أمس وأكد أن ما بدر منه كان على سبيل "الدعابة"، وأن أصدقائه على علم بما فعله وأنه كان مجرد "هزار".

ورياضيًا استعرضت نشرة الظهيرة أنه بعد أسبوع من وفاة الأسطورة الأرجنتينى مارادونا لا تزال هناك تفاصيل غير معروفة تظهر فى التحقيق الذى تم فتحه لمعرفة اسباب وفاته، حيث ذكرت تقارير إسبانية قول أطباء مختصين إن إدمان مارادونا الشره للكوكايين والكحول تسببا في وفاته، فيما أكدت صحف إسبانية إن مارادونا خلال إحدى مراحل حياته أساء إدارة الأدوية، بما في ذلك مضادات الاكتئاب.

وعودة لأخبار الرياضة المحلية حيث شهدت الساعات الماضية تداول أنباء عن مفاوضات الأهلى، مع أحمد سيد "زيزو" لاعب الزمالك، وتحدثت بعض التقارير عن دخول وكيل لاعبين طرفاً فى الصفقة بعدما عرض على الأهلى ضم اللاعب خلال الأيام الماضية، لكن القلعة الحمراء نفت تمامًا صحة تلك الأنباء المتداولة، مشيرة إلى أن الأهلى لم يتفاوض مع اللاعب، كما أن الأخير حسم الجدل بشأن هذه المفاوضات، وقال إنه لا يمتلك أى وكيل أعمال حتى يتحدث باسمه عن علاقته بالزمالك أو مفاوضاته مع الأهلى أو تلقيه أى عروض من أندية خارجية أو داخلية.

واختتمت نشرة الظهيرة أخبارها بأحوال الطقس، حيث تتوقع هيئة الأرصاد الجوية أن يشهد اليوم الجمعة، شبورة مائية وطقس مائل للدفء على القاهرة والوجه البحرى في حين يكون الطقس دافئ على شمال الصعيد.

ومن المتوقع أن يكون الطقس بارد ليلا على القاهرة والوجه البحرى، وبارد على السواحل الشمالية، مائل للبرودة على جنوب سيناء، شديد البرودة على شمال و جنوب الصعيد، وبالنسبة لدرجات الحرارة، القاهرة العظمى 22 والصغرى 13، الإسكندرية العظمى 22 والصغرى 13، أسوان العظمى 24 والصغرى 12.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة