خالد صلاح

جامعة المنصورة تنظم حملة للتوعية بفيروس كورونا بكليتى الهندسة والزراعة

الثلاثاء، 11 فبراير 2020 08:11 م
جامعة المنصورة تنظم حملة للتوعية بفيروس كورونا بكليتى الهندسة والزراعة جانب من ندوات التوعية
فريق المحافظات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نظمت الإدارة العامة للمشروعات البيئية ،بقطاع خدمة المُجتمع وتنمية البيئة وفريق طلاب المحروسة لخدمة المجتمع بجامعة المنصورة، اليوم الثلاثاء، فعاليات حملة التوعية من فيروس كورونا المستجد ،تحت رعاية الدكتور أشرف محمد عبد الباسط - رئيس جامعة المنصورة والدكتور محمود محمد المليجي - نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

ويأتي ذلك، ضمن حملة التوعية من الفيروس بكافة كليات الجامعة ومستشفياتها ،وبالتعاون مع كليتي الطب والتمريض ،من خلال تنفيذ زيارات لعدد من المتخصصين للتوعية بمخاطر الفيروس، وكيفية الوقاية منه وذلك بكلا من كلية الهندسة  وكلية الزراعة ،وبحضور لفيفاً من الطلاب و أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة.

 وقام بإلقاء المحاضرات كلاً من الدكتورةةكريمة الشامي - أستاذ التمريض بكلية التمريض، الدكتور  نهال محمد حمدي - المدرس المساعد بقسم الميكروبيولوجي والمناعة الطبية بكلية الطب ، حيث تم عرض طرق انتقال الفيروس عن الطريق المباشر من خلال الرزاز المتطاير من المريض اثناء الكحة او العطس ، والاتصال الغير مباشر ، لمس الفم أو الآنف دون غسيل الايدي ، الأسطح الملوثة ، الأماكن المزدحمة .

وقدمت  طرق الوقاية الصحيحة والواجب اتباعها للوقاية من الاصابة بالفيروس وهى  غسيل الأيدي ، استخدام المناديل عند السعال ، النوم عدد ساعات كافية ، لبس الكمامات فى اماكن الازدحام و التجمعات ، تجنب الاقتراب من شخص تظهر عليه اى اعراض الامراض التنفسية تناول السوائل و المياة باستمرار ، النظافة العامة.

في سياق أخر احتفلت كلية الآداب بجامعة المنصورة اليوم، بتخرج أول دفعة من برنامج اللغة الفرنسية  التخصصية ،وذلك بقاعة المؤتمرات بالكلية ،وأكد الدكتور محمد عطية البيومي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب، أن اليوم نشهد جنى ثمار الاجتهاد للخريجين الذين بذلوه طوال السنين و استثمار الوقت والمجهود لتخرجهم ، مشيدا بضرورة تعلم اللغات حيث ان اللغة الفرنسة تُعد اللغة الخامسة المنتشرة فى العالم و يتحدث بها 200مليون نسمة.

وأضاف الدكتور رضا سيد احمد عميد الكلية ،أن البرنامج  التخصصي الاول في مصر وهو طريق  الحصول على  فرص عمل متميزة للخريجين  كما قدم الشكرلأعضاء هيئة التدريس والطلاب على ما بذلوه من جهد للوصول لهذا اليوم المشهود في حياة كل خريج.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة